أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

تقنية جديدة لتشغيل قوارب “الكاياك” عن بُعد

نجحت شركة PacMotor الأمريكية، المتخصصة في تطوير أنظمة تكنولوجية تسهّل من آلية التجديف بالكاياك، في التوصل إلى تقنية جديدة، تتيح لمستخدمي القوارب الصغيرة التحكم في تشغيلها عن بُعد.

وذكر موقع Digital Journal، اليوم الإثنين، أن الشركة طورت نظام محرك مزدوج لقوارب الكاياك يسمح للمستخدمين بتشغيله بدقة عن بُعد، بواسطة عصا التحكم متصلة لاسلكيا، وتحاكي مقبض قيادة عن بُعد؛ ما يتيح لهم وهم على متنه في المياه العذبة والمالحة، بالتجديف دون بذل مجهود جسدي.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وزودت الشركة النظام الجديد لتشغيل قوارب الكاياك، بميزات تقنية متعددة، تضمن الكفاءة والقوة في تشغيلها، وراحة مستخدميها.

وتضم زوجا من الدافعات القوية والتي تستخدم قوة رد فعل الماء لمساعدة توجيه السفن.

كما تتضمن الميزات التقنية في النظام المطور لقوارب الكاياك، صندوق بطارية بجهد كهربائي يبلغ 16.8 فولت.

أما عصا التحكم اللاسلكية فتدعم الاتصال بميزة البلوتوث.

وبحسب الموقع، فإن التصميم الشائع لقوارب الكاياك بمحرك فردي، يجبر مَن على متنه على الانعطاف والتنقل غير الدقيق في البحر.

بينما يوفر نظام PacMotor ثنائي المحرك إمكانية تنقل قابل للضبط، لتحقيق هدف الإبحار المخصص.

كاياك هو نوع من القوارب الصغيرة الأحادية الراكب يكون مدعم بمجذاف ثنائي، أصل كلمة كاياك مأخوذ من كلمة كاجاك من اللغة الغرينلاندية. الأسكيمو هم أول من استخدم هذه القوارب، واليوم تستخدم في المنافسات الرياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى