الأطعمة والغذاءالتعذية والصحة

فوائد الزنجبيل للجسم

يعد الزنجبيل من الأعشاب الطبيعية المستخدمة قديمًا في الطب الشرقي التقليدي، وأحد التوابل الأكثر استخدامًا في العالم، لما له من فوائد صحية مذهلة لعلاج العديد من الأمراض، فهو عشب شائع في الأدوية التقليدية مثل الأيورفيدا والعلاج الطبيعي ضد الأمراض المختلفة، وذلك بفضل مضادات الأكسدة والمواد الكيمائية النباتية والخصائص المضادة للالتهابات.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

فوائد الزنجبيل الصحية
يُساهم في خفض مستويات السكر

أحد فوائد الزنجبيل أنه يُساهم الزنجبيل في خفض مستويات السكر في الدم، وتعزيز صحة مريض السكري بشكل عام، ووقايته من بعض المضاعفات المصاحبة لمرض السكري.

إلا أنه ينصح لمريض السكري بعدم تجاوز تناول 4 غرام من الزنجبيل يوميًا حتى لا تصبح الآثار عكسية وتؤثر سلبًا على صحتهم، بحيث يحدث هبوط حاد في السكر.

يكافح العدوى

الجينجيرول الموجود في الزنجبيل قوي في مكافحة الالتهابات ووقف نمو البكتيريا إنه متعدد الاستخدامات بما يكفي لمعالجة العديد من أنواع البكتيريا، بما في ذلك البكتيريا في أمعائك وفمك وحتى في الجهاز التنفسي.

يعالج مشاكل الجهاز الهضمي؛ لأنه غني بالألياف الغذائية والمواد الكيمائية النباتية التي تساعد في تحسين عملية الهضم.

يُساعد في الوقاية من السرطان

يحتوي الزنجبيل على نسب عالية من مضادات الأكسدة والمواد النشطة جعلته مساهم جيد في كبح أنواع السرطانات الآتية:

سرطان القولون.
سرطان البروستاتا.
سرطان الجلد.

سرطان الرئة.

سرطان القولون والمستقيم.

تخفيف نزلات البرد: يحتوي الزنجبيل على بعض المركبات التي قد تُساعد على تقليل نزلات البرد، وتخفيف بعض أعراضه، كخفض الحرارة، والألم، والسعال، وبالإضافة إلى أنَّه يُساعد على الشعور بالدفء، ويمكن للزنجبيل أن يُساعد الجسم على التعرق، والتقليل من العدوى.

يعمل أيضًا على تقوية المناعة، نظرًا لأنه يعمل على تنشيط الدورة الدموية، وعندما تكون الدورة الدموية نشيطة تصل الخلايا المناعية إلى موضعها على نحو أسرع.

يُساعد في تعزيز صحة القلب والشرايين

وُجد أن الزنجبيل يعزز صحة الدورة الدموية، ويساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين، وذلك عن طريق دوره الفعال في تقليل مستويات الكولسترول في الدم.
فوائد الزنجبيل للجسم -صحيفة هتون الدولية

وهو نوع نباتي من جنس الزنجبيل من الفصيلة الزنجبيلية، من نباتات المناطق الحارة. تستعمل جذاميره النامية تحت التربة، والتي تحتوي على زيت طيار، لها رائحة نفاذة وطعم لاذع ولونها إما سنجابي أو أبيض مصفر.

والزنجبيل له أزهار صفراء ذات شفاه أرجوانية ولا يستخرج الزنجبيل إلا عندما تذبل أوراقه الرمحية. ولا يطحن إلا بعد تجفيفه.

تحتوي ريزومات الزنجبيل على زيوت طيارة وراتنجات أهمها الجنجرول ومواد نشوية وهلامية.

يكثر في بلاد الهند الشرقية الفليبين والصين وسريلانكا والمكسيك وباكستان وجاميكا، وأفضل أنواع الزنجبيل الجاميكي بجاميكا.

يستعمل كبهار وكتوابل في تجهيز الأطعمة ومنحها الطعم المميز، يضاف إلى أنواع من المربيات والحلوى والمشروبات الساخنة كالسحلب والقرفة. يستعمل من الزنجبيل جذوره وسيقانه المدفونة في الأرض (الريزومات).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى