11المميز لديناالفنون والإعلامفن و ثقافة

حقيقة خلافات #منى_زكي و #أحمد_حلمي بسبب المشهد المثير للجدل

أثار فيلم “أصحاب ولا أعز” الذي تم عرضه على منصة نتفليكس جدلاً واسعًا بالعالم العربي بسبب جرأته حيث اتهمه المتابعون بتشجيعه على الفجور والترويج للمثلية.

ونالت الفنانة المصرية منى زكي النصيب الأكبر من هذا الهجوم بسبب إحدى المشاهد الجريئة لها بالفيلم وهى تخلع أحد ملابسها الداخلية، حيث ردد البعض وجود خلافات حادة بين الفنانة المصرية وزوجها أحمد حلمي بسبب ذلك المشهد.

وحول حقيقة ما تردد، أكد مصدر مقرب من منى زكي أن ما تردد عن وجود خلافات بين الزوجين غير صحيح وأن “حلمي” يدعم زوجته في أعمالها الفنية ويشجعها على اختيار أدوار مختلفة ومتنوعة.

وأوضح أيضًا أن “حلمي” لا يتدخل في اختيارات زوجته الفنية لأنه ممثل ويحترم المهنة التي يعمل فيها وعلى يقين أن الفنان لابد أن يختار الدور المناسب له والذي يجذبه ويحمسه على تقديمه، بحسب “فوشيا”.

والفيلم من بطولة منى زكي،عادل كرم، جورج خباز، نادين لبكي، ديامان بو عبود، فؤاد يمين وإياد نصار ويتناول مواضيع عديدة أبرزها الخيانة الزوجية والمثلية الجنسية.

منى علي محمد زكي (18 نوفمبر 1976[2][3][4][5]؛القاهرة، مصر–) هي ممثلة مصرية. قامت بالعديد من المسرحيات من أهمها: مسرحية كده أوكيه (2003) مع الفنان هاني رمزي، والعديد من الأفلام من أهمها: فيلم خالتي فرنسا مع الفنانة عبلة كامل، فيلم أبو علي مع الفنان كريم عبد العزيز، والذي كان من أفضل أعمالها، والذي وضعها علي قائمة الفنانين الكبار.

ولدت في القاهرة، وهي الصغرى من بين أخواتها، عمل والدها طبيبًا ووالدتها حاصلة على ماجستير تربية رياضية وعملت في مدارس بورسعيد في فترة من الفترات، عاشت معظم سنوات طفولتها في السفر بسبب عمل والدها، لتتنقل بين الكويت وإنجلترا والولايات المتحدة، درست الإعلام في قسم العلاقات العامة والإعلان في جامعة القاهرة.

بدأت التمثيل من خلال مسرح جامعة القاهرة، أما أول عمل فني لها فكان مسرحية بالعربي الفصيح مع الفنان محمد صبحي، وساهم في شهرتها في المجال السينمائي عملها في عدد من الأفلام التي ظهرت في أواخر تسعينات القرن العشرين في إطار ما عرف باسم موجة أفلام الكوميديا.

ساهمت أيضا مع عدد من الممثلين في جيلها في صياغة ما عرف بمفهوم السينما النظيفة أو سينما الأسرة حيث حرصت على تقديم أدوار الفتاة ذات الوجه الملائكي البريء والابتعاد عن الأدوار الحسية أو التي تحمل بعض الصفات الأخلاقية السيئة.

صنعت شعبيتها عبر اختيارها أداء شخصية فتاة الطبقة الوسطي أو الشعبية في مصر حيث زاد عدد المعجبين خصوصا من شباب وشابات الطبقة الوسطى المصرية، أجمع عليها سبعة أطباء من أصل اثنى عشرة طبيبًا متخصصين في التجميل على أنها «أجمل ممثلة مصرية».

حتى أنها شاركت الفنان نايف الزعبي في فيديو كليب أغنية «ابن الأصول» عام 1997، وكانت أيضًا تظهر في إعلانات التلفزيون فبدأت مع «صابون لوكس» و«سيارات الشيفروليه» مع زوجها الفنان أحمد حلمي و«شامبو بانتين»، وأيضا شاركت الفنان أحمد السقا في إعلان «رقائق البطاطا شيبسي المنتج المصري».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى