تاريخ ومعــالمسفر وسياحة

أفضل الوجهات السياحية الساحلية في عيد الفطر

يعد عيد الفطر مناسبة ملائمة للناس؛ كي يزوروا مناطق سياحية أخاذة. ويتزامن عيد الفطر هذا العام مع إجازة رسمية طويلة، تمتد لتسعة أيام في معظم أنحاء العالم، ما يجعل الإجازة الطويلة فرصة للاستمتاع مع العائلة بلحظات لا تنسى.وفيما يلي أفضل الوجهات السياحية الساحلية في عيد الفطر .

1. الإمارات
تعد دولة الإمارات العربية المتحدة من أكثر الدول الممتعة لقضاء عيد الفطر بها، فهي تعد من أقرب الأماكن السياحية إلى كل الدول العربية، ويمكن قضاء وقت ممتع بها يضاهي قضاء وقت في أي دولة أجنبية، لما تحتويه من أماكن خلابة وممتعة وترفيهية رائعة، خاصة في أبوظبي ودبي.

2. مصر
تعتبر مصر وجهة سياحية خصبة على مدار السنة، خاصة مع المدن الساحلية المختلفة، وعلى رأسها: شرم الشيخ، والغردقة، اللتان توفران متعة ورفاهية واسترخاء، إضافة إلى المدن التاريخية المبهرة، الأمر الذي يجعلك تتمتع خلال إجازتك بالاسترخاء والثقافة في دولة واحدة.

3. تركيا
تتميز تركيا بكونها بلداً إسلامياً رائعاً، يحتوي على المساجد المميزة المبهرة، التي تثبت مدى روعة وجمال الفن الإسلامي، كما تحتوي تركيا على جانب ساحلي رائع، ومنتجعات سياحية مبهرة، لذلك تعد تركيا وخاصة مدينة إسطنبول من أفضل الأماكن التي ننصح بزيارتها، خلال إجازة عيد الفطر المبارك.

4. المغرب
يرجع تاريخ مدينة طنجة المغربية إلى أكثر من 2000 عام، ما يجعلها إحدى أقدم المدن في شمال أفريقيا. ومن أكثر المناطق الحيوية في طنجة: المدينة القديمة، والقصبة، والبازارات، والأسواق، كما تتمتع شواطئها بسحر أخاذ. ففي القرن الماضي صُنفت على أنها أصبحت مدينة يقصدها الأثرياء من جميع أنحاء العالم.

5. تونس
تعتبر مدينة تونس من المدن الرائدة في قوائم السياحة العربية، فهي تمتلك حضارة عريقة وتاريخاً عظيماً، يتجسد في معالمها السياحية التي تنتشر في كل مكان. وتتميز بإطلالاتها البانورامية على شواطئ البحر المتوسط، الذي يحدها من الجهتين الشمالية والشرقية، وتضم مجموعة متنوعة من الحدائق، والمنتزهات، والجزر الطبيعية.

السياحة الشاطئية أو السياحة الساحلية أو السياحة البحرية، هي الشكل الأكثر شعبية من بين الأنشطة السياحة المتعارف عليها في دول العالم، وترتبط بشكل رئيسي بالمنتجعات الساحلية.

تشكل السياحة الشاطئية مع السياحة الجبلية أهم أنواع السياحة الشعبية أو السياحة الجماهيرية، وغالبًا ما تتضمن بُعدًا صحيًا ورياضيًا[1] كأنشطة التزلج والتنس الرملي والتأمل والتجديف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى