تاريخ ومعــالممتاحف وأثار

حفيت حارس جمال العين

حفيت حارس جمال العين جبل حفيت هو جبل في الإمارات العربية المتحدة على مشارف مدينة العين في إمارة أبوظبي.

يمتد الجبل في جزء من الحدود مع سلطنة عمان ، يبلغ ارتفاع جبل حفيت 1249 متر، ويقدم وجهة نظر مثيرة للإعجاب على المدينة.
اقرأ المزيدمن صحيفة هتون الدولية
حفيت حارس جمال العين-صحيفة هتون الدولية

يقع جبل حفيت في النقطة الوسط ما بين كلّ من سلطنة عُمان حيث يتبع لها من الثلثين الجنوبي الغربي وأيضاً الشّرقي، ودولة الإمارات العربيّة المتّحدة حيث يتبع لها من جزئها الشّمالي. حيث إن موقع هذا الجبل يكون مباشرة إلى جنوب مدينة العين، بحيث يرسم الحدود ما بين كلّ من سلطنة عُمان ودولة الإمارات العربيّة المتّحدة،
حفيت حارس جمال العين-صحيفة هتون الدولية

إنّ تكوين هذا الجبل الشديد الانحدار هو من صخور كلسيّة، قد تعرّضت عبر ملايين من السنين لعوامل الطبيعة من الحتّ والتعرية، وقد تمّ عن طريق علماء وخبراء الآثار، اكتشاف آثار أحفوريّة موجودة في محيطه، وتمثّل هذه الآثار جزء أساسيّ من تاريخ هذه المنطقة القديم، وأيضاً تمّ اكتشاف مدافن أثريّة يقدّر عددها بـ 500 مدفن وأكثر، وذلك عند سفوح هذا الجبل، وتعود لفترات تاريخيّة قديمة جداً، تقارب الـ 5000 سنة، وربّما أكثر.
حفيت حارس جمال العين-صحيفة هتون الدولية

تنتشر بجبل حفيت حمامات السباحة والجاكوزي ، في كل أرجاء البقع الخضراء والجبل أيضا موطن لمجموعة واسعة من الحيوانات بما في ذلك الخفافيش والثعالب والثعابين ..الخ.

طريق جبل حفيت يمتد لـ 7.3 ميل (11.7 كم) إلى أعلى الجبل ، وارتفاع 4،000 قدم (1،219 م) ، تم بناء الطريق من قبل شركة ستراباغ الدولية من كولونيا ، ألمانيا

الطريق يضم 21 زوايا وثلاثة مسارب (اثنان صعودا وواحد نزولا) ، كان الطريق أعظم الطرق القيادة في العالم.
حفيت حارس جمال العين-صحيفة هتون الدولية

إنّ جبل حفيت هو من المعالم السيّاحية الطبيعية التي لم تزل تحتفظ بطبيعتها البحتة، حيث إنّ الإنسان لم يتدخّل في تغيير شيء من أوصاف هذا الجبل وطبيعته، إلاّ من خلال إنشاء بعض مواقف للسيّارات، إلى جانب وجود بعض المقاعد للجلوس، تصحبها المظلاّت، وأيضاً أقيمت عدّة استراحات ومطاعم، ممّا يهب الزائر له الكثير من المتعة.إنّ لهذا الجبل ميّزة وهي بعده عن الصخب والضوضاء، ليتحلّى بهوائه العليل الأكثر نقاءً عن المدن، ويتميّز بطبيعته التي تجذب الناس إليها وخاصّة في أيّام العطل والأعياد، حيث تكتظّ المنطقة طلباً للاستجمام والرّاحة.
حفيت حارس جمال العين-صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى