11المميز لديناالفنون والإعلامفن و ثقافة

الفنان الكويتي “#منصور_المنصور”: الدراما الخليجية أكثر انتشارا من السورية

قال المنتج والفنان الكويتي منصور المنصور إن ”الدراما الخليجية منتشرة أكثر من الدراما السورية في الوطن العربي، ولكن يعتقد البعض أن العكس هو الصحيح؛ بسبب وجود أعمال تاريخية باللغة العربية الفصحى، وأغلب الممثلين المشاركين فيها من سوريا“.

وأشار إلى أن ”ندرة الأعمال السينمائية في الخليج سببها قلة الإنتاج ودور العرض.. فمثلا ميزانية فيلم سينمائي في مصر توازي ميزانية عمل درامي في الخليج“.

وأضاف منصور المنصور: ”من الصعب المقارنة بيننا وبين مصر في الصناعة السينمائية على نطاق الوطن العربي، فنحن نتحدث عن مصر التي عرضت أول عمل سينمائي في أربعينات القرن الماضي“.

منصور المنصور (1941 [2] – 9 نوفمبر 2011 [3])، ممثل ومخرج إذاعي ومسرحي كويتي. بدأ عمله في إذاعة الكويت بعام 1959. وينتمي لأسرة فنية حيث أن أخويه محمد وحسين ممثلون وعبد العزيز مخرج. إخرج العديد من الأعمال المسرحية والإذاعية مثل حلقات مسلسل حبابة الإذاعي على مدار سنوات، ومسرحيات السندباد البحري وساندريلا.

درس عند «الملا بلال» ثم في مدارس الصباح والشرقية والنجاح والصديق والمتنبي[1]، وترك الدراسة بعد وفاة والده عام 1963 [1] وذلك كونه أكبر أخوته وأصبح عليه العمل كي يستطيعو هم إكمال دراستهم.[1] وقبل وفاة والده، شارك بعام 1958 كممثل في مسرحية «الحاكم بأمر الله»[1] على خشبة مسرح مدرسة المتنبي المتوسطة، وفي عام 1959 بدأ التمثيل في إذاعة الكويت في برنامج «من الدريشة» مع زملائه «عبد العزيز الفهد وصالح حمدان ومحمد الشمالي وعباس عبد الرضا». وفي عام 1961 عين موظفًا في إذاعة الكويت في فرز رسائل برنامج «ما يطلبه المستمعون»، وفي عام 1965 انتقل إلى مكتب أشرطة التسجيلات[1]، وهناك لاحظ المسؤولون جهده وطموحه وإصراره على التعلم، فأرسلوه في بعثة لدراسة الإخراج الإذاعي في مصر.[1] وبعد عودته إلى الكويت عين نائبًا لرئيس قسم المخرجين في الإذاعة[1]، ثم رئيسًا للقسم، ورقي بعد ذلك ليصبح رئيسًا لقسم المنوعات في الإذاعة[1]، ثم مراقبًا للقسم[1]، من ثم تولى منصب مراقب البرامج الفئوية.[1] تقاعد عن العمل بعد تحرير الكويت، إلا إنه استمر بالعمل كمخرج للبرامج الإذاعية كمتعاون وإلى جانب التمثيل فإنه مارس لعبة كرة القدم، وكانت بدايته كحارس مرمى في مدرسة المتنبي المتوسطة[1]، ثم انضم إلى الأندية الرياضية الأهلية التي كانت موجوده قبل تأسيس الأندية الرياضية، حيث لعب حارسًا للمرمى في ناديي «الندوة» و«التعاون».[1]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى