البشرة والشعرالجمال والديكور

المغنيسيوم سر جمال البشرة

إذا كنت حريصة على تناول فيتاميناتك كل يوم، فهذا مفيد لك! يعتبر تناول المكملات الغذائية اليومية طريقة جيدة لمنح جسمك الجرعة المناسبة من العناصر الغذائية التي يحتاجها. على الجانب الآخر، إذا كانت جرعتك اليومية تفتقر إلى المغنيسيوم، فنحن نأسف لإخبارك: لقد أضعت الكثير من الوقت:

المغنيسيوم سر جمال البشرة
يساعد المغنيسيوم على تحسين المظهر العام لبشرتك، ويقلل من حب الشباب واضطرابات الجلد الأخرى عن طريق خفض مستويات الكورتيزول، وتثبيت الاختلالات الهرمونية، وتحسين العمليات الخلوية. لذلك إذا كنت تبحثين عن لون بشرة صافٍ ومتساوي، فقد يكون المغنيسيوم مناسباً لك (نوصي بمراجعة طبيب الأمراض الجلدية أولاً).

كيفية تضمين المغنيسيوم في العناية بالبشرة؟
كما رأينا، يمتص الجلد المغنيسيوم جيداً، مما يجعل وضعه الموضعي أحد أفضل الطرق لتكملة نظامك الغذائي. إذن كيف يمكنك تضمين المغنيسيوم في روتين العناية ببشرتك؟
حمامات المغنيسيوم
سيساعدك النقع في حوض استحمام به أملاح الاستحمام الغنية بالمغنيسيوم على دخول المغنيسيوم إلى بشرتك.
الكريمات والزيوت
يمكن أن يشعرك زيت المغنيسيوم بصرامة شديدة ، خاصة إذا لم تكوني معتادة على استخدامه. قد تفضلين استخدام غسول الجسم الذي يمنحك شعوراً بالراحة أكثر. تقوم المزيد والمزيد من ماركات التجميل بدمج المغنيسيوم في مستحضرات العناية بالبشرة، مما يجعل إضافة المغنيسيوم إلى روتينك اليومي أسهل من أي وقت مضى.
التدليك وعلاجات الوجه
يمكن للمغنيسيوم أن يجعلنا نشعر بتحسن من نواح كثيرة ؛ يجب علينا جميعاً أن نولي بعض الاعتبار لكيفية استخدامنا لهذا المكون الرائج للعناية بالبشرة. نظراً لأن الجلد يمتص المغنيسيوم جيداً، فإننا نحب بشكل خاص التطبيق الموضعي للمغنيسيوم. هذا شيء عظيم لرفاهيتك ويمكن أن يكون مريحاً بشكل لا يصدق.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

المغنيسيوم هو عنصر كيميائي رمزه Mg وعدده الذرّي 12، وهو ينتمي إلى الفلزّات القلوية الترابية، التي تقع في المجموعة الثانية للجدول الدوري للعناصر.

يوجد هذا العنصر في الشروط القياسية على شكل صلب رمادي برّاق. يأتي المغنيسيوم من حيث الوفرة الطبيعية للعناصر في الكون في المرتبة الثامنة؛

حيث ينتج هذا العنصر في النجوم بعمرها المتأخّر من تفاعل اندماج لنوى الهيليوم في نوى الكربون؛ وعند انفجار تلك النجوم على هيئة مُسْتَعِرَاتٍ عُظْمَيَات، يُطرَح معظم المغنيسيوم إلى الوسط بين النجمي، حيث يعاد تدويره إلى أنظمة نجوم وليدة جديدة.

كما يأتي العنصر أيضاً في المرتبة الثامنة من حيث الوفرة في القشرة الأرضية؛ في حين أنّه يأتي في المرتبة الرابعة من حيث وفرة العناصر في تركيب الأرض الكيميائي (بعد الحديد والأكسجين والسيليكون)، مشكّلاً حوالي 14% من كتلة الأرض، وخاصّةً في تركيب الوشاح.

يأتي المغنيسيوم في المرتبة الثالثة بعد الصوديوم والكلور من حيث العناصر المنحلّة في ماء البحر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى