الأدب والثقافةفن و ثقافة

موسم جدة يحفّز “صناعة الفعاليات” بتجارب عالمية متنوعة غير مسبوقة

موسم جدة يستقطب العديد من المعارض والتجارب العالمية غير المسبوقة في جميع مناطق الفعاليات؛ للنهوض بصناعة الترفيه في المملكة، وتعزيز مكانتها سياحياً وترفيهياً وثقافياً، بما تتميز به من تنوع تاريخي وحضاري، وما تمتلكه من مقومات جعلتها مقصداً للزوار والسائحين من مختلف دول العالم طوال العام.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وضمن فعاليات موسم جدة 2022 أسهمت المعارض العالمية التي أقيمت في جذب العديد من الزوار، بما تشكّله من قيمة وبُعد عالمي بمشاركة العديد من نجوم العالم في فعالياتها المتنوعة الذين يمتلكون قاعدة جماهيرية واسعة على مستوى العالم في المجالات الفنية والترفيهية عكست مكانة المملكة، وجعلتها محط الأنظار ومكاناً أمثل للمعارض العالمية ذات الأهمية والقيمة الرفيعة.

وتشكّل المعارض والفعاليات أهمية كبيرة للقطاع السياحي والترفيهي، ورافداً اقتصادياً مهماً يخلق العديد من الفرص، ويستقطب العديد من التجارب ويحرك معه العديد من القطاعات الأخرى، ويجذب الكثير من الزوار والمهتمين بهذه الصناعة المهمة.

وكان موسم جدة قد استقطب عدداً من المعارض والتجارب العالمية آخرها معرض ستان لي سوبر كون العالمي الذي اختتمت فعالياته اليوم، إضافة إلى مهرجان الصيف للألعاب ومهرجان بساط الريح، وحققت هذه المعارض نجاحاً مميزاً في فعالياتها ومستوى الحضور لها، وتميز برامجها بمشاركة العديد من الشخصيات العالمية والمتخصصين في تقديم العروض من مختلف دول العالم لتقديم أكثر من 2800 يوم فعالية.

وسجل الموسم أرقاماً قياسية منذ انطلاقته مستهل مايو الماضي بتخطيه حاجز الـ 3 ملايين زائر؛ معتمداً على الحصرية في تقديم منتجاته من الفعاليات للجمهور من حفلات فنية، وعروض مسرحية، وتجارب حيّة لمسها الزوار من مختلف الأعمار، ضمت 20 حفلة غنائية عربية، و3 حفلات عالمية، و70 تجربة تفاعلية، و5 برامج وفعاليات بحرية، وأكثر من 60 لعبة ترفيهية، و60 عرضاً من الألعاب النارية أسهمت في رفع أعداد زوار الموسم.
موسم جدة يحفّز "صناعة الفعاليات" بتجارب عالمية متنوعة غير مسبوقة -صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى