التعذية والصحةالطب والحياة

اعراض #سرطان #الثدى وأسبابه وعلاجه

#سرطان الثدي هي أورام خبيثة تنشأ عن النمو غير المنضبط للخلايا في الثدي، وهي تحدث بشكل أساسي في القنوات التي تنقل اللبن إلى الحلمة أثناء الرضاعة الطبيعية (الثديين) والثانية في الفصيصات، وهي الغدد التي تنتج اللبن .
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

اعراض سرطان الثدى

 -كتلة أو ورم في الثدي.

– سماكة واحمرار الجلد فى الثدى.

-تراجع الحلمة للداخل.

-تورم الثدي أو الألم.

– ألم تحت الإبطين.

-ألم الحلمة وتصريف السوائل.

-تورم أو كتل في العقد الليمفاوية تحت الإبط.

-تصبغ وتقشير الجلد في المنطقة المحيطة بالحلمة.

تغير في حجم الثدي أو شكله أو مظهره.

شكل نادر من سرطان الثدي ، سرطان الثدي الالتهابي (IBC) ، قد لا يشكل كتلة. قد تكون بعض أعراض هذه الحالة مشابهة لأعراض التهاب الثدي، مع تورم الثدي والحكة والجلد الغليظ الكثيف.

الأسباب

ويعرِّف الأطباء أن سرطان الثدي يحدث عندما تبدأ بعض خلايا الثدي في النمو بطريقة غير طبيعية. تنقسم هذه الخلايا بسرعة أكبر من الخلايا السليمة وتستمر لتتراكم، وتشكِّل كتلة أو ورمًا. وقد تنتشر الخلايا (تنتقل) من خلال الثدي إلى العُقَد اللمفية، أو إلى أجزاء أخرى من جسمك.

يبدأ سرطان الثدي عادةً مع الخلايا الموجودة في القنوات المنتجة للحليب (السرطان اللبني العنيف). يمكن أن يبدأ سرطان الثدي أيضًا في الأنسجة الغُدِّيَّة التي يُطلق عليها اسم الفصيصات (السرطان الفصيصي الغزوي)، أو في خلايا أو أنسجة أخرى داخل الثدي.

ولقد حدَّد الباحثون العوامل المرتبطة بنمط الحياة، والعوامل الهرمونية، والبيئية التي قد تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي. ولكن ليس من الواضح السبب وراء إصابة بعض الأشخاص بالسرطان على الرغم من عدم وجود أي عوامل خطر تحيط بهم، بينما لا يُصاب أشخاص آخرون يكونون مُعرَّضين لعوامل الخطر. ويُحتمل أن يحدث سرطان الثدي بسبب التفاعل المعقَّد للتكوين الجيني وللبيئة التي تعيش فيها.

سرطان الثدي الوراثي

يُقدِّر الأطباء ارتباط ما يقرب من 5 إلى 10 في المئة من سرطان الثدي بالطفرات الوراثية التي تنتقل عبر أجيال العائلة.

حُدِّد عددًا من جينات الطفرات المتوارثة التي يُمكن أن تَزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي. أشهر هذه الجينات هي الجين 1 لسرطان الثدي (BRCA1) والجين 2 لسرطان الثدي (BRCA2)، حيث يَزيد كلاهما من خطر الإصابة بكلٍّ من سرطان الثدي والمبايض.

إذا كان لدى عائلتكَ تاريخ قوي للإصابة بسرطان الثدي أو أنواع أخرى من السرطان، فقد يوصي طبيبكَ بإجراء اختبار دم للمساعدة في تحديد الطفرات المحدَّدة في الجين BRCA أو الجينات الأخرى التي تنتقل عبر العائلة.

فَكِّر في أن تطلب من الطبيب الإحالة إلى استشاري جينات يُمكنه أن يستعرض تاريخ عائلتكَ الصحي. بإمكان استشاري الجينات أيضًا مناقشة فوائد الاختبار الجيني ومخاطره وحدوده؛ ليساعدكَ في اتخاذ القرار المشترك.

علاج سرطان الثدى
 يتم علاج معظم سرطانات الثدي عن طريق إزالة السرطان جراحياً أو أكبر قدر ممكن منه، ثم استخدام واحد أو أكثر من العلاجات الأخرى لقتل أو السيطرة على أي خلايا سرطانية متبقية.

يزيل استئصال الورم الأنسجة السرطانية مع ترك أنسجة الثدي المتبقية سليمة، كما إن عملية استئصال الثدي هي عملية جراحية أكثر شمولاً ولكن يمكن أن تختلف في كمية الثدي والأنسجة المحيطة التي تمت إزالتها.

 في حين أن استئصال الثدي كان في السابق العلاج المفضل حتى في سرطان الثدي في المراحل المبكرة، إلا أن المزيد من الخيارات أصبحت متاحة.

وثبت أن استئصال الورم ثم الإشعاع كان فعالا مثل استئصال الثدي في علاج العديد من سرطانات الثدي في المراحل المبكرة.

في إجراء مثل: استئصال الورم أو استئصال الثدي، قد يقوم طبيبك بإزالة بعض أو جميع الغدد الليمفاوية تحت الذراع وتقديمها للفحص المرضي لتحديد ما إذا كان السرطان قد انتشر.

يعتمد استخدام الإشعاع والعلاج الكيميائي والعلاجات الدوائية الأخرى على المرأة وعلى خصائص السرطان وعلى مدى انتشار السرطان.
اعراض #سرطان #الثدى وأسبابه وعلاجه-صحيفة هتون الدولية

#الحج #المشاعرالمقدسة #مكةالمكرمة #عرفات #مزدلفة #منى #رمي الجمرات #السعودية #تفويج الحجاج #وقفة_عرفات
#عيدالأضحى #موسم الحج #المدينةالمنورة #المسجدالحرام #المسجدالنبوي #يوم التروية #مركزالهتون الإعلامي #صحيفةهتون #صحيفةالديرة #aldira_net #alhtoon_com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى