إسبوعية ومخصصةزوايا وأقلام

لك يا صديقي

حتّى وإنْ بَدَتِ السّماءُ بعيدةً ….    إنَّ الذي فوق السماءِ قريبُ

فارفع يديكَ إلى الإلهِ مُناجيًا ….    الجُروحَ مَعَ الدّعاءِ تطيبُ

أوصيكم بأجمل وأرقى الكلمات

اسمع يا صديقي:

سيقال عنك ما ليس فيك وسيقال لك ما لا تحب، وسيقال أنك فعلت ما لم تفعل، ويقال إنهم فعلوا ما أنت فعلته. لكن تذكر قول الله: {خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ} [سورة الأعراف 199]. ما دمت لا تؤذي أحدًا، ‏دع الجميع يتحدث وافعل ما تريد.

اسمع يا صديقي:

لا تبرر.. فالناس لا تسمع إلّا ما تريد أن تسمعه.

اسمع يا صديقي:

‏الآلم يصنع العظماء.. وبعض المجانين أيضًا.

اسمع يا صديقي:

ستدرك أنك كنت تقلق أكثر ممَا ينبغي وأن اللّٰه دبَّر لك كُل شيء بأحسن مما كنت تتمنى.

اسمع يا صديقي:

وتذكر.. العتب شيء من نقاء الروح وصفاء القلب، ولا يستحقه إلا كل ذو ودٍّ عظيم عندك.

اسمع يا صديقي:

‏‏لا تُبالغ بالعزلة ولا تُهلك نفسك بالمخالطة الزّائدة؛ اختر معارفك بعناية، لا يهمّ كم شخص تعرف، المهمّ كم شخصًا يستحقّ المعرفة.

اسمع يا صديقي:

عندما ترتفع سيعرف أصدقاؤك من أنت.. وعندما تسقط ستعرف من هم أصدقاؤك

اسمع يا صديقي:

الصداقة بصدق، كالقناعة كنز لا يفنى.

اسمع يا صديقي:

‏لا تثق بمن تحب، بل ثق بمن يُحبك.. ليس أكثر

اسمع يا صديقي:

‏‏عندما تأتيك الفرصة، من حيث لا تدري، ابتسم.

الحياة تبتسم فرحًا لِقلوب فهمت معنى التُفاؤل.. وفي السماء من يجيب فلا تحزن ولا تخيب.

اسمع يا صديقي:

‏تذكَّر أن أسلوبك في التعامل مع الآخرين يساوي مكانتك، فكلما ارتقى أسلوبك كلما علت مكانتك.

اسمع يا صديقي:

‏إذا كانت ملامحك، تبدو أصغر من سنّك فهذا يعني أن جمالك الداخلي أقوى من قسوة الحياة.

اسمع يا صديقي:

الناس للناس ‏ويدُكَ المُمتدة للخير ‏لا تعودُ فارغَةً، بَل تعود ممتلئةً حُبًّا في روحك، ‏وصِحة في بَدنك، ‏ورضًا وطمأنينة في نفسكَ،‏وبركةً في رزقك.

يا صديقي.. قُل دائمًا:

اللهم أسعدنا في أبسط تفاصيل ‏حياتنا وقرّب لنا الخير حيث كان وعلقت آمالي بحبل قُدرتك وأيقنتُ إنك نعم الوكيل لأمري، فبشرني بفرحة تجبِر بخاطري وبخاطر أحبائي.. يا الله يا كريم.

بقلم/ أ. خالد بركات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى