11المميز لدينااستطلاع/تحقيق/ بوليغراف / هستاق

القصة كاملة للشاب سامح السيد

أخويا مفقود في عرض البحر، بهذه الكلمات ناشد صديق القبطات سامح السيد المفقود بالمحيط الهندي، السلطات لإنقاذه بعد غرق سفينة تجارية يعمل على متنها في مياه المحيط الهندي.

وكان رد الفعل الطبيعي للمصريين هو الدعاء له،

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي، بالدعاء للشاب المصري سامح سيد، خريج الاكاديمية الاردنية للدراسات البحرية، بعد الأنباء المتداولة عن غرق السفينة التي كان على متنها بالمحيط الهندي، وتم إنقاذ 10 أفراد من طاقمها، فيما فُقد شخصان، أحدهما سامح.

القصة كاملة هي:

الشاب سامح سيد شعبان كامل، خريج دفعة 2020/2021 من الاكاديمية البحرية الاردنية، شاب من محافظة الفيوم، دخل الكلية زي أي شاب واتخرج وأكمل كلامه “اشتغل على مركب تجارية سافرت شهر 2، بيتواصل معانا كل فترة، لكن الشهر اللي فات بعتلنا انا المركبة اتخرمت وبايظة والناس مش عاوزين ينزلوهم ومكملين بيهم، وبيلحموا السفينة، وركبوا من اليابان وبعدين راحوا كوريا والصين لحد جزر المالديف والسفينة مخرومة”.

وأكد: «سامح مصور لنا كل حاجة صوت وصورة والمركب بتدخل مياه، وفي يوم 20 يونيو عملوا مشاكل مع القبطان ورجعوا واحد مصري من الإسكندرية من كتر المشاكل اللي عملوها

وفي يوم 7/14  غرقت المركب، كانوا 12 واحد في المياه، نزلوا في زورق في المياه في وسط المحيط الهندي، وعملوا استغاثةْ لكن اقرب سفينة كانت على بعد 12 ساعة، بعد ساعة من غرق السفينة وقع سامح من على الزورق في المياه، حاول صاحبه القبطان محمد جمال يلحقه، بس للأسف البحر أخد الاتنين كانوا لابسين “لايف جاكيت” وبعدوا عن المركب، بعد 10 ساعات من الحادث الزورق باظ وبعدها بساعتين السفينة اخدت ال 10 افراد، دون وجود أي أثر لسامح أو محمد جمال، ولم يتم العثور على جثة أي منهما”.

وعلى جانب أخر أصدرت الأكاديمية الأردنية البحرية بياناً الخميس، أكدت فيه أنها تتابع الأخبار المتداولة حول غرق إحدى السفن في المحيط الهندي والتي كان على متنها طاقم من 12 فرداً وتشير الأخبار الأولية بغرق تلك السفينة بعد إخلاء كامل أفرادها.

غير أنها أوضحت أن المتداول بحسب بعض من تواصل مع ربان السفينة أن 2 من طاقمها أحدهم الشاب سامح سيد شعبان غير معلوم مكانهما أو محدد مصيرهما حتى هذه اللحظة.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى