التعذية والصحةالطب والحياة

#الفشل #الكلوي واعراضه

#الفشل# الكلويّ، أو ما يُسمّى بالمرحلة النهائيّة للمرض الكلويّ، هو مرضٌ ينتج عن توقّف أو ضعف شديد لإحدى الكليتين أو كلتيهما عن العمل، حيث تفقدان القدرة على القيام بعملهما بشكل فعّال، فينتج عن ذلك عدم قدرة الجسم على التخلّص من الفضلات والسّوائل الزّائدة عن الحاجة، ممّا يؤدّي إلى اختلال كبير في كيميائية الدّم، وينتج عن ذلك عدد كبير من الأعراض. الفشل الكلويّ نوعان: الفشل الكلويّ الحاد، والفشل الكلويّ المُزمن.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

أعراض الفشل الكلوي

تشمل أعراض للفشل الكلوي ما يأتي:

انخفاض كمية البول.

غثيان وتقيؤ.

نقص في الشهية.

تعب وضعف.

صعوبة في النوم.

انقباض في العضلات.

وذمة خصوصًا في منطقة الكاحلين والأرجل.

حكة.

من المهم معرفة أن هذه الأعراض ليست محصورة بالفشل الكلوي، فقد تظهر أيضًا عند الإصابة بأمراض أخرى.

أسباب الفشل الكلويّ الحاد
قسّم العلماء أسباب الفشل الكلويّ إلى ثلاث مجموعات هي: الأسباب قبل الكلويّة: هي الأسباب التي تُقلّل أو تمنع وصول الدّم إلى الكليتين ومن هذه الأسباب: الحروق الشّديدة التي تستنزف الكثير من بلازما الدّم. النّزيف الحاد الذي يُفقِد الجسم كميّاتٍ كبيرةً من الدم. الالتهابات المعويّة الشديدة التي تُفقد الجسم كمياتٍ كبيرةً من السّوائل بسبب الإسهال والقيء المُستمرَّيْن. الانسداد المعويّ.

الفشل الكلويّ كبديّ المنشأ.

التهابات البنكرياس الحادّة. الذّبحات الصدريّة والجلّطة الرئويّة، حيث يشترك الجميع بالهبوط الحادّ في ضغط الدّم.

الحساسيّة المُفرِطة.

الجُرَع العالية من أدوية الضّغط. الأسباب الكلويّة: تكمن في الضّرر المُباشر على الكلية وأنسجتها، وينتج هذا من عدّة أسباب وأهمّها:

تجلّط الدّم في الأوردة والشّرايين داخل وحول الكِلى. ارتفاع الكولسترول وترسُّبه الذي يمنع تدفّق الدّم في الكليتين.

التهاب كُبيبات الكلى. مُتلازمة انحلال الدّم اليوريميّ؛ وهو مرض ينتج عن تدمير سابق لأوانه لخلايا الدّم الحمراء.

التهابات المسالك الحادّة. الذّئبة، واضطراب الجهاز المناعيّ بسبب التهاب كُبيبات الكِلى. الأدوية، مثل بعض أدوية العلاج الكيميائيّ، والمُضادّات الحيويّة، والأصباغ المُستخدَمة خلال اختبارات التّصوير، وحمض زوليدرونيك (رلكاست) الذي يُستخدَم لعلاج مُستويات هشاشة العظام، وارتفاع الكالسيوم في الدّم (فرط كالسيوم الدم).

الورم النخاعيّ المُتعدّد، وسرطان خلايا البلازما. تصلُّب الجلد، وهي مجموعة من الأمراض النّادرة التي تؤثّر على أنسجة الجلد والضّام. فرفريّة نقص الصُفيحات الخثاريّ، وهو اضطراب نادر في الدم.

السّموم، مثل الكحول، والمعادن الثّقيلة، والكوكايين. التهاب الأوعية الدمويّة.

النّخر الأنبوبيّ الكلويّ. الأسباب بعد كلويّة: هي أيّ مرض يؤدّي إلى انسداد مجرى البول، ويمنعه من الخروج من الجسم، مثل:

سرطان المثانة. تجلّط الدّم في المسالك البوليّة.

سرطان عنق الرّحم.

سرطان القولون.

تضخّم البروستات.

حصى الكِلى. تلف الأعصاب التي تُغذّي على الأعصاب التي تتحكّم في المثانة.

سرطان البروستات. انسداد في كلا الحالبيّن بسبب الحَصَوات -وهذه نادرة الحدوث جداً-، أو انسداد أحدهما، مع وجود فشل بوظائف الكلية في الجانب الآخر.

المشاكل الوراثيّة التي تخصّ مجرى البول المُؤدّية إلى انسداده.

المضاعفات

تتضمن المضاعفات المحتملة للفشل الكلوي الحاد:
تراكم السوائل. قد يؤدي الفشل الكلوي الحاد إلى تراكم السوائل في رئتيك، وهو ما يتسبب في ضيق النفس.

آلام الصدر. إذا تهيجت البطانة التي تغطي قلبك (التامور)، فقد تتعرض لألم في الصدر.

ضعف العضلات. عندما يختل اتزان السوائل والشوارد الكهربية في جسمك – كيمياء جسمك – يمكن أن يؤدي ذلك إلى ضعف في العضلات.

التلف الدائم للكلية. في بعض الأحيان، يسبب الفشل الكلوي الحاد تلفًا دائمًا لوظيفة الكلى، أو قد يؤدي إلى الإصابة بمرض كلوي في المرحلة الأخيرة. يحتاج الأشخاص المصابون بمرض كلوي في المرحلة الأخيرة إما إلى غسيل كلوي دائم – عملية تنقية ميكانيكية تُستخدم لإزالة السموم والفضلات من الجسم – أو قد يحتاجون إلى زرع كلى لكي يعيش الإنسان.

الوفاة. يمكن أن يؤدي الفشل الكلوي الحاد إلى فقدان وظيفة الكلى تمامًا، وبالتالي يؤدي في النهاية إلى الوفاة.

#الفشل #الكلوي واعراضه -صحيفة هتون الدولية-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى