ألعاب وتساليجيل الغد

#ألعاب جماعية مسلية وممتعة# للأطفال

#ألعاب جماعية مسلية وممتعة# للأطفال #الألعاب الجماعية من الأمور المسلية، والممتعة #للأطفال لما فيها من تفاعل، كما تتعدد أنواعها وتختلف في طرق لعبها؛ ولكنها تتفق أنها تحتاج إلى أكثر من فردين لإتمام اللعبة. ويكون لكل طفل مهمة أو دور عليه القيام به.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

#ألعاب جماعية مسلية وممتعة# للأطفال-صحيفة هتون الدولية-
ألعاب مسلية وممتعة للأطفال:

لعبة شد الحبل :

من الألعاب الجماعية التي يحبها الأطفال، وتنمي روح الجماعة والتعاون عندهم، وينقسم الأطفال لمجموعتين، كل مجموعة من الأطفال تمسك بطرف من الحبل ويتم التنافس بينهم على من يشد الحبل بقوة وإيقاع المجموعة الثانية. يستمتع الأطفال وتعلو ضحكاتهم في هذه اللعبة، كما تعمل على تقوية عضلات الأيدي والأرجل للأطفال وشد عضلات الجسم. كما تُناسب الأطفال من فوق عُمر الخمس سنوات.
#ألعاب جماعية مسلية وممتعة# للأطفال-صحيفة هتون الدولية-

الكراسي الموسيقية:

من أجمل الألعاب الجماعية التي لعبناها سابقاً في طفولتنا، ومازالت تحتفظ ببهجتها عند الأطفال حتى اليوم. فيها يحضر الأطفال مجموعة من الكراسي، ويتم صفها بشكل دائري، ويشترك في اللعبة مجموعة من الأطفال ولكن عددهم أكثر بواحد من عدد الكراسي. ويتم تشغيل موسيقى ويقوم الأطفال بالدوران حول الكراسي، وعند توقف الموسيقى يجلس الأطفال على الكراسي، ويتبقى طفل بدون كرسي يخسر ويخرج من اللعبة، ويتم رفع كرسي من اللعبة وتشغيل الموسيقى مجدداً، وهكذا حتى يتبقى طفل وحيد للآخر يكون هو الفائز. كما تناسب جميع الأعمار من فوق سن الثالثة، وحتى الكبار يمكنهم لعبها.
#ألعاب جماعية مسلية وممتعة# للأطفال-صحيفة هتون الدولية-

لعبة تطابق الأشكال:

لعبة جماعية تتكون من مجموعة من القطع مختلفة الأشكال، وجرس، ومجموعة من البطاقات. يكون هناك حكم مسئول عن هذه البطاقات ويقوم بعرضها واحدة تلو الأخرى للأطفال. حيث يقوموا برؤية الشكل المرسوم على البطاقة ومحاولة تمثيله من القطع الموجودة عندهم، وأول شخص ينتهي يقوم بقرع الجرس ليعلن انتهائه، ويتأكد الحكم من صحة عمله. ويستمر الحكم بعرض البطاقات حتى نهايتها. وفي آخر اللعبة يكون الفائز هو من كان أسرع وأكثر واحد قام بتشكيل الأشكال الصحيحة. كما أنها لعبة تحدي قائمة على التركيز والسرعة في نفس الوقت. وهي من الألعاب الجماعية التي تنمي المهارات العقلية للمتنافسين، وقوة ملاحظتهم للأشكال. كما أنها تُناسب الأطفال من فوق عمر الثلاث سنوات.
#ألعاب جماعية مسلية وممتعة# للأطفال-صحيفة هتون الدولية-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى