11المميز لدينامواقف طريفة

القصر البريطاني يمنع كلمة

النهج الذي ينتهجه كلا من الأمير ويليام وكيت في التربية ويطلبون من الجميع التعامل مع اطفالهما بشكل بناء،  هو راجع لما تخططه المربية ماريا تيريزا توريون بورالو.

فماريا ليست مجرد مربية رغم ذلك، فهي ما قد يسميها البعض “مربية خارقة”، إذ إنّها مدربة في جميع جوانب رعاية الأطفال خصيصًا لحياة العائلات المرموقة. ومع ذلك تخضع لقوانين القصر الذي تعمل فيه، ولدى كيت وويليام قواعد محددة أبرزها منعهما أي أحد حتى المربية من قول كلمة واحدة محددة، فما الكلمة التي القصر البريطاني يمنعها ولماذا ؟

فما هي الكلمة الممنوع قولها في القصر؟

ووفق ماكتبته  المؤلفة لويز هيرين، التي كتبت “مربية في كتاب”، عامًا في كلية نورلاند تبحث في فيلم وثائقي وأخبرت The Mirror أن هناك كلمة واحدة يتم تعليم المربيات عدم قولها أبدًا أثناء العمل مع الأطفال، وهي بكل بساطة كلمة “أطفال”. وأوضحت لويز: كلمة “طفل” محظورة، لأنّها علامة على عدم احترام الأطفال كأفراد”.

لذا فإن القصر البريطاني يمنع كلمة طفل أو أطفال

معلومات مهمة :

الطفل (الطفلة مؤنثة) هو مصطلح يُطلق عادةً على الإنسان منذ ولادته وحتى ما قبل مرحلة البلوغ. وفي المعجم العربي يسمى الموْلُودُ ما دامَ نَاعِمًا رَخْصًا طفل. ويسمى الطفل الذي يبلغ عمره بين ثلاث وست سنين الشهدر.ما الولد فهو اسم لكل ما وُلِد، يطلق على الذكر والأنثى والمثنى والجمع، وجمعه (أولاد).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى