الأطعمة والغذاءالإفتراضي

فوائد العصفر الصحية والطبية

فوائد العصفر الصحية والطبية
نبات أو عشبة العصفر (Safflower) و(الاسم العلمي: Carthamus tinctorius L)، العصفر هو عشبة حولية مزهرة، كثيرة التفرع من فصيلة النجميات (الاسم العلمي: Asteraceae)، وموطنها الأصلي الشرق الأوسط، ولكنها تزرع على نطاق واسع في جميع أنحاء أوروبا، والصين، والهند، والولايات المتحدة.

وتجب الإشارة إلى أن العصفر زرع منذ القدم لزهوره التي تستخدم في صبغ الأقمشة، وكملون غذائي للأطعمة وفي تتبيلها، كما أن له بعض الاستخدامات الطبية، وتختلف أنواعه حسب التوزيع الجغرافي، وتباين التكوين الجيني للأجناس المختلفة.

ماهي فوائد العصفر
للعصفر استخدامات طبية شعبية عديدة، فما هي فوائد العصفر؟ وهل هناك مخاطر لتناوله؟
فوائد العصفر الصحية والطبية
فوائد العصفر الصحية والطبية

ضبط السكر بالدم

يحتوي العصفر على الأوميجا 3، وهي من الأحماض الدهنية، التي لها القدرة على تنظيم مستويات السكر بالدم، مما يجعله مميزا لمرضى السكري ولكن تحت إشراف طبي.

حماية القلب

أشارت العديد من الدراسات التي أقيمت على العصفر وفق ما ذكره موقع “medical news today” أن العصفر يحتوي على نسبة عالية من الأحماض الدهنية الأوميجا 3، والتي تعتبر مفيدة جدا لصحة القلب وحماية الشرايين.

كما أنه يحتوي على حمض اللينوليك، الذي يساعد في الحفاظ على مستوى الكوليسترول بالدم، مما يقلل من الإصابة بالنوبات القلبية وتصلب الشرايين.

القولون

العصفر له دور جيد في ارتخاء الأعصاب وتحفيز مستويات الهرمونات في الجسم مما يساعد على التقليل من أعراض القولون العصبي.

تنظيف القولون.. 7 وصفات لتحسين المناعة وفقدان الوزن

كما أنه يقضي على الغازات والانتفاخات المصاحبة لمرضى القولون ويعتبر العصفر جيد لتحسين عملية الهضم والتخلص من السموم التي توجد بالجسم.

الأعصاب

يساعد العصفر على تهدئة الأعصاب والتخلص من القلق والتوتر ونوبات الخوف والهلع التي يشعر بها الإنسان، لأنه يحتوي على الزيوت التي لها دور في ارتخاء الأعصاب ويحفز إنتاج المخ لإنتاج هرمون السعادة.

التنحيف

العصفر غني بأحماض الأوميغا 6 الدهنية التي تساعد على إنقاص الوزن وحرق الدهون في الجسم، بدلاً من تخزينها، هذا إضافة إلى أنه يحتوي على حمض اللينوليك Linoleic acid الذي يعرف بمصطلح  CLA، وهو نوع من الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة التي تستخدم كمكمل لإنقاص الوزن وتفتيت دهون الجسم، إضافة إلى كبح الشهية.

فوائد العصفر الصحية والطبية
فوائد العصفر الصحية والطبية

فوائد العصفر للالتهابات

يحتوي العصفر على خصائص مضادة للالتهابات بسبب احتوائه على الأحماض الدهنية الغير المشبعة، مما يقلل من الالتهابات المسببة للأمراض المزمنة.

فوائد العصفر للبشرة

يساهم العصفر في حل العديد من مشاكل الجلد والبشرة:

تقليل علامات تمدد الجلد.
تقليل ندب الجلد، وذلك لاحتوائه على حمض اللينوليك الذي يساهم في تجديد خلايا الجلد.
تنعيم الجلد الخشن، وذلك لاحتوائه على فيتامين E الذي يساهم في ترطيب البشرة.
تنظيف البشرة وإزالة الرؤوس السوداء.
علاج البثور وحب الشباب.
تقليل أعراض الأكزيما.

فوائد العصفر الصحية والطبية

فوائد العصفر للشعر

يحتوي العصفر على حمض الأوليك ويعمل على الحفاظ على نعومة وليونة وإشراق الشعر، وتحفيز نمو شعر أكثر كثافة وأطول وأقوى ويقلل من ظهور الشيخوخة، ويقضي على القشرة ويدعم نمو الشعر، وفيه خصائص تعزز المناعة ومضادة للأكسدة.

كما أنه يساعد كذلك في المحافظة على الشعر لامعاً، لذلك غالباً ما يتم استخدامه في منتجات العناية بالبشرة والشعر، ويمكن أيضاً استخلاص فوائد العصفر هذه إذا تم استهلاك العصفر عن طريق الأكل.

فوائد العصفر لشعر مغذي ولامع. فوائد العصفر للشعر تُستخلص في الاستخدام الموضعي للعصفر في مستحضرات التجميل لبشرة أكثر صحة.

ولأن العصفر يمكن أن يساعد في منع فقدان البروتينات، فإنه يستخدم لترطيب الشعر ونموه. كمصدر غني لفيتامين E، يساعد العصفر في الحفاظ على فروة الرأس رطبة تماماً، وبفضل محتواه من حمض الأوليك، فإنه يساعد أيضاً على اختراق فروة الرأس مما يؤدي إلى زيادة تدفق الدم.

فوائد العصفر هذه تعمل على التسبب في اتساع العضلات الملساء في فروة الرأس مما يجلب المزيد من العناصر الغذائية إلى بصيلات الشعر، مما يؤدي إلى إعادة نمو الشعر.

أضرار العصفر

1. زيادة خطر النزيف

يرجى الحذر في حال المعاناة من مشكلات النزيف أو أمراض الدم أو تقرحات المعدة والأمعاء، لأن العصفر يؤثر على تميع الدم وقد يزيد من خطر النزيف في تلك الحالات.
2. الحساسية

ابتعد عن تناول العصفر في حال كنت تعاني من الحساسية باتجاه نباتات الفصيلة النجمية والتي تشمل الأقحوان، والقطيفة، والرجيد.
3. اضطراب مستويات سكر الدم

يؤثر العصفر على مستوى السكر في الدم، وقد يتفاعل مع الأدوية الخافضة لسكر الدم، لذا يرجى استشارة الطبيب قبل تناوله. كما يجب التنويه حول ضرورة إيقاف تناول علاجات العصفر قبل أسبوعين على الأقل من إجراء أية عملية جراحية.

اقرأ المزيد على صحيفة هتون الدولية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى