الأدب والثقافةفن و ثقافة

مبادرة “عام القهوة السعودية 2022” حاضرة في #مهرجان تمور #بريدة

ترتبط القهوة بالإرث# الثقافي #للمملكة العربية#السعودية، عبر تاريخ حافل بالعادات والتقاليد، وقيم الكرم والضيافة، والحضور الإنساني والجمالي والفني في الأغاني والقصائد واللوحات، حتى أصبحت عنصراً رئيساً في# الثقافة والموروث الشعبي السعودي، وعلامةً ثقافيةً تتميز بها المملكة، سواءً من خلال زراعتها، أو طرق تحضيرها وإعدادها وتقديمها للضيوف، ومن منطلق المكانة العالية لهذا الرمز الثقافي والوطني، جاءت تسمية عام 2022م بــ”عام القهوة السعودية”.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

#هيئة فنون الطهي تفعل مبادرة “عام القهوة السعودية 2022”, في مهرجان تمور بريدة المقام خلال الفترة 1 – 31 أغسطس الجاري, في مركز النخلة بمدينة بريدة “إحدى المدن الإبداعية في مجال فنون الطهي في شبكة اليونسكو للمدن المبدعة”، وينظمه فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة القصيم بالشراكة مع إمارة منطقة القصيم وأمانة القصيم وشراكة إستراتيجية مع هيئة فنون الطهي.

وأعدت الهيئة في مركز النخلة “خبير القهوة” الذي سيقوم خلال وجوده في الركن بتحميص وإعداد وتقديم القهوة السعودية لضيوف المهرجان وزوّاره، إضافةً إلى حديثه عن درجات التحميص والوصفات للقهوة السعودية, لتعريف الزوّار بهذا الإرث الثقافي التاريخي للمملكة، وما يقوم عليه من عادات وتقاليد ارتبطت ارتباطاً تاريخياً بالسعوديين منذ القدم، وكانت رمزاً على الكرم والضيافة والأصالة.

ويأتي تفعيل المبادرة  في إطار تعزيز حضور القهوة السعودية في المحافل والمهرجانات التي تقام في المملكة خلال هذا العام, للاحتفاء بها بوصفها منتجاً ثقافياً مميزاً في المملكة، والتأكيد على ارتباطها وثقافتها بالهوية السعودية، وإبراز مظاهر الكرم والضيافة السعودية الأصيلة المرتبطة بالقهوة السعودية وعاداتها الفريدة، إلى جانب إظهار التنوع الثقافي الكبير في المملكة عبر التنوع في طرق إعداد وتقديم القهوة السعودية.

مبادرة "عام القهوة السعودية 2022" حاضرة في #مهرجان تمور #بريدة-صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى