استطلاع/تحقيق/ بوليغراف / هستاق

بعض المعايير والأسس لاختيار شريك الحياة

إن اختيار شريك الحياة واحد من أهم القرارات التي يتخذها الإنسان، كما أنه من أصعب القرارات، لذلك يقضي المعظم وقتًا كبيرًا قبل اتخاذ هذا القرار، ومن الجدير بالذكر أنّه لا بدَّ للإنسان من اختيار الشريك المناسب لإكمال الحياة معه، وتوجد مجموعة من المعايير والأسس التي يجب اتباعها حتى لا يقع الإنسان ضحية لسوء اختياراته:

ـ يجب أن يُدرك الشخص المُقبل على الزواج مقاصده، وأهميّته، ويتحلى بالوعي والنضج الكافي الذي يجعله يعرف ما يُريده من هذه العلاقة، وبالتالي يبحث عن شريك مُناسب يُشاركه التفكير الجاد في هذا القرار، ويُمكن تخيّل الزواج كأنه اختبار قيادّة سيستمر لساعات طويلة، يشعر المرء خلالها بالتعب، لكن عليه أن يستمر بتحمّل المسؤوليّة من أجل الوصول إلى غايته، وتحقيق السعادة في النهاية، بالتالي فليس الجميع ناضجون وقادرون على القيادة بالقدر الكافي.

ـ وجود قيم مشتركة يعزز أساس علاقتك. أشياء بسيطة مثل الإجماع على عدد الأطفال الذين تريدهما أو العيش في حدود إمكانياتكما يخلق بيئة مواتية لتزدهر علاقتك.

ـ قيمِ المستوى الفكري لشريكك إذا كنتِ من ذوي الإنجازات العالية وجريئة في تحقيق أحلامك ، فكرِ في شخص له نفس الصفات. قد يؤدي اختيار شخص مسترخٍ إلى مشاكل في علاقتك

ـ اختبر شريك حياتك في مواقف حقيقية تستطيع من خلالها أن تكتشفه فكثيرا من حالات التعارف تحدث ونكتشف بعد ذلك أنها خاطئة

ـ إذا اتفقتما أن كلا منكما مناسب لبعضكما البعض فلابد أن تتشاركا حياتكما وألا يعتمد كل طرف منكما على الآخر حتى تستمر الحياة الزوجية.

ـ الثقة والإخلاص من أهم مقومات وأساسيات الزواج، ومعياراً مهماً في شريك الحياة المستقبلي.

 

– اختر شخصًا يحترمك فمن الصعب أن تعيشى حياتك مع شخص لا يحترمك أو يحترم شخصيتك أو يقلل من شأن طموحاتك في الحياة.

ـ تكون أكثر نجاحًا وقدرة على الاستمرار. النضج والوعي، فالعلاقة تحتاج أشخاصًا بالغين وقادرين على التعامل مع ضغوطات الحياة بطريقة دبلوماسية، بالإضافة إلى القدرة على حل المشكلات ومواجهتها.

ـ امتلاك روح الدعابة والفرح، فالعلاقة تحتاج إلى شخص يمكنه تحويل الحزن إلى سعادة وإنهاء المشكلات بطريقة مهذبة دون الوقوع في الخلافات.

– ابحثي عن شخص يمكنك التواصل معه بسهولة من المهم جدًا اختيار شخص يمكنك بسهولة إجراء محادثة معه. بهذه الطريقة ، يمكنك الاستمتاع بفعل الأشياء والتحدث عنها معًا دون الشعور بالملل.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى