لحظة بلحظة

#إعصار مدمر يداهم شواطئ في #المكسيك

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي #تويتر، مقطع فيديو يرصد من خلاله #إعصار مدمر يداهم شواطئ في #المكسيك، ما تسبب في خوف ورعب كافة مرتاتدي الشاطئ.

ورصد مقطع الفيديو الذي تم توثيقه من عدسة جوال وتداوله على نطاق واسع، مداهمة إعصار مفاجئ المتنزهين بأحد شواطئ مدينة فيراكروز المكسيكية.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وأظهر مقطع الفيديو رواد الشاطئ يستمتعون بوقتهم في هدوء وفجأة تحول الطقس على الشاطئ إلى إعصار.

وأبان الفيديو المخيف الإعصار وهو يندفع مباشرة نحو اليابسة بعدما تحولت الموجة الصغيرة إلى إعصار مفاجئ، مما دفع مرتادي الشاطئ إلى التخبط هنا وهناك باحثين عن ملجأ.

وتسبب الإعصار في وقوع خسائر مادية ولم يسفر الحادث عن إصابات أو خسائر بشرية .

الجدير بالإشارة أن الإعصار، والجمع أعاصِير منطقة ضغط جوي منخفض مع رياح حلزونية تدور عكس عقارب الساعة في نصف الكرة الشمالي وباتجاه عقارب الساعة في النصف الجنوبي. ونتيجة لموجة استوائية حدثت في المناطق الاستوائية شمال المحيط الأطلسي، حيث اتَّجهت إلى الشمال الغربي في تيار منخفض والتقت مع المياه الدافئة حيث تكثفت المياه تدريجياً حتى وصلت إلى الذُروة مُصاحِبةً برياح تبلُغ سُرعتها 270 كم/ ساعة، وذلك في يوم 11 سبتمبر. وعلى مدار الأيام الأربعة التي تلت ذلك تغيَّر مِقدار شدة الإعصار، حيث بدأ يفقد قوته عندما اصطدم بالأرض في منطقة أوتر بانكس في ولاية كارولينا الشمالية في يوم 18 سبتمبر، وكانت سرعة الرياح تُقَدر بنحو 165 كم / ساعة عندما وصل إلى الساحل. وسُرعان ما فقدت المياه كثافتها وأصبح الإعصار خارج المدار عندما وصل إلى ولاية بنسلفانيا في اليوم التالي. وغمرت العواصف المُصاحبة لإعصار إيزابيل جزيرة هاتيراس وحفرت بها قناة، وهذه القناة معروفة الآن باسم قناة إيزابيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى