الأدب والثقافةفن و ثقافة

أمسية حوارية بعنوان “الإعلام والثقافة تكاملية أم تنافسية”

أقام الشريك الأدبي لـهيئة الأدب والنشر والترجمة “قروث تبوك” أمس، أمسية حوارية بمناسبة اليوم العالمي للإعلام الإنمائي، بعنوان “الإعلام والثقافة تكاملية أم تنافسية”، بحضور عدد من الإعلاميين والمهتمين بالشأن الثقافي بالمنطقة، وذلك بمقر مقهى قروث بمدينة تبوك.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وتحدث في الأمسية الثقافية الرئيس التنفيذي لفرع هيئة الصحفيين السعوديين بمنطقة تبوك محمد آل فيه ، عن أهمية دور الإعلام في نقله للثقافة بين مختلف أفراد المجتمع والتعريف بالتراث الثقافي المادي وغير المادي، مشيراً إلى أن الإعلام يعمل كهمزة وصل في الربط بين الثقافة والجمهور من خلال توظيف مختلف الفنون الإعلامية التحريرية منها والبرامج السمعية والبصرية، كما يؤدي الإعلام دوره في المحافظة على ثقافة المجتمع وتدعميها وغرسها في عقول الأفراد .
ووصف “آل فيه” العلاقة بين الثقافة والإعلام بالتكاملية والتبادلية، إذ لا ثقافة بلا إعلام ولا إعلام بلا ثقافة، فالثقافة تغذي الإعلام والإعلام وسيلة لإيصال الثقافة، مشيداً بدور الإعلام التقليدي والرسمي بوصفه أفضل ما يولي الثقافة اهتماماً والأدب حضوراً.
وشهدت الأمسية التي أدارها المهتم بالحراك الثقافي والإعلامي ممدوح البلوي، عددًا من المداخلات التي أثرت النقاش حول الموضوعات المطروحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى