استطلاع/تحقيق/ بوليغراف / هستاقالأطعمة والغذاءالبيت والأسرةتربية وقضايا

التغذية الكاملة والمناسبة للأم لما بعد الولادة

لا تنقطع مشاركة الأم لطفلها غذائيًا، فهي تتقاسم طعامها معه خلال فترة الحمل، وتتابع مشاركته الغذاء بعد الولادة من خلال الرضاعة الطبيعية. فما هو النظام الغذائي المناسب والمتوازن الذي يمدّ الأم بالطاقة للعناية بحاجات رضيعها الغذائية؟
يساعد النظام الغذائي المتوازن الذي يشمل مصادر الطاقة والفيتامينات والمعادن والسوائل في تعافي الأم بعد الولادة، ويتيح لها فرصة تأمين الرضاعة الطبيعية لرضيعها من دون أن يسبّب لها ذلك ضعفًا أو تعبًا أو مشكلات صحية أخرى. ففي الأشهر الثلاثة الأولى بعد الولادة، تحتاج الأم ما بين 1500إلى 2000 سعرة حرارية يوميًا للتعافي من عملية الولادة، طبيعية كانت أم قيصرية. ويُفترض أن تزيد كمية هذه السعرات 500 سعرة حرارية إضافية إذا كانت الأم مرضعة.

الأطعمة التي تساعد على التعافي سريعاً بعد الولادة
البروتين
التركيز على الأطعمة الغنية بالجليسين، وهو أحد الأحماض الأمينية الموجودة فى اللحوم والبروتين، ويساعد الجليسين في إعادة بناء وتقوية الأنسجة الضعيفة مثل المعدة والحوض والثدي، ويوجد الجليسين بشكل أساسي في العظام والأنسجة الضامة للحيوانات ، مثل جلد الدجاج ومرق العظام واللحوم، ويجب إدراج البروتين في كل وجبة مثل البيض والزبادي اليوناني وزبدة الفول السوداني والأسماك واللحوم والمكسرات كلها مصادر جيدة، تشمل مصادر البروتين النباتية الأخرى الفول والحبوب الكاملة.

التغذية الكاملة والمناسبة للأم لما بعد الولادة
أطعمة غنية بفتامين سي:
في حالة الرضاعة الطبيعية: حصتان. في حالة عدم الإرضاع: حصة. الحصة الواحدة تعادل: نصف فنجان فراولة أو ربع ثمرة كنتالوب أو نصف ثمرة جريب فروت أو برتقالة صغيرة أو ثلاثة أرباع كوب عصير ليمون أو برتقال، أو نصف ثمرة كبيرة من الكيوي أو المانجو أو الجوافة أو نصف حبة فلفل رومي أو ثمرتي طماطم صغيرتين أو فنجانًا من عصير الطماطم.
الحديد:
تشير التقديرات إلى أن امرأة واحدة من كل 5 نساء تعاني من نقص الحديد وقد يستمر هذا النقص فى الحديد خلال فترة الحمل، بالإضافة إلى أنكِ تفقدين الدم أثناء الولادة، لذا تناولي الأطعمة الغنية بالحديد مثل الكبد ولحم البقر والبقوليات والسبانخ وكلها مصادر جيدة، مع تذكر أن المصادر النباتية للحديد ، مثل السبانخ، لا يتم امتصاصها بكفاءة مثل الحديد الموجود في اللحوم – ولكن فيتامين C يمكن أن يساعد في زيادة هذا الامتصاص ، لذا أضيفي الأطعمة الغنية بفيتامين C ، مثل عصير الليمون أو الفلفل أو الفراولة إلى الوجبة.
تناول المزيد السوائل
يوصى بتناول كمية جيدة من السوائل مثل الماء و الحليب و العصير للنساء بعد الولادة . أفضل السوائل للشرب هو الماء ، و لكن مسموح بشرب المشروبات الأخرى مرة أو مرتين في اليوم . و وفقا لمؤسسة بالو ألتو الطبية ، مياه الشرب في كثير من الأحيان يمكن أن تساعد النساء بعد الولادة على منع الإمساك و تجنب البواسير.

التغذية الكاملة والمناسبة للأم لما بعد الولادة
لألياف :
الألياف والماء هما أصدقاؤك للحفاظ على سير الأمور، املئي معظم طبقك بالأطعمة الغنية بالألياف في وجبات الطعام (مثل الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة) وركزي أيضًا على الأطعمة التي تحتوي على ألياف غير قابلة للذوبان، مثل حبوب النخالة والمكسرات والفاصوليا والبطاطس، تتحرك الألياف غير القابلة للذوبان عبر الأمعاء بشكل سليم، مما يؤدي إلى تكوين كتلة وتمنع الإمساك.
الكالسيوم
تعد منتجات الألبان وعصير البرتقال والخضار الورقية الخضراء مصادر غنية بالكالسيوم.
تحتاج الأم بعد الولادة إلى 1000 ملليغرام – حوالي 3 حصص من منتجات الألبان قليلة الدسم – يومياً.
الزنك:
يزيد الزنك مناعة الجسم ويساعد في التئام الجروح بعد عملية الولادة. يوجد هذا المعدن في الأفوكا والمشمش والخوخ والمكسرات النيئة والزبيب.

التغذية الكاملة والمناسبة للأم لما بعد الولادة

نصائح لتغذية الأم بعد الولادة
الحرص على تناول وجبة إفطار متوازنة من البروتينات (مثل البيض واللبن)، والكربوهيدرات المعقدة (مثل الخبز والحبوب الكاملة) بدلاً من الكربوهيدرات البسيطة أو السكر.
تناول وجبات صغيرة طوال اليوم، بدلاً من تناول ثلاث وجبات كبيرة، ينصح بتناول خمس وجبات أصغر.
الحرص على شرب من 6-10 أكواب من الماء كل يوم ،بالإضافة إلى شرب الحليب وعصير الفواكه الطازجة.
الحرص على تناول وجبات خفيفة صحية من الخضار والفاكهة الطازجة بدلاً من الوجبات غير الصحية.
في حال عدم قدرة الأم بعد الولادة على الطهي، ينصح بالطلب من المقربين طهي أطباق صحية والابتعاد عن الوجبات السريعة.
تجنب تناول كميات طعام أقل من اللازم أو الاستغناء عن بعض الوجبات من أجل فقدان الوزن، قد يضعف ذلك صحة الأم ويؤثر على كمية الحليب في حالة الرضاعة الطبيعية.
تناول فيتامينات ما قبل الولادة: إذا كنتِ ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فمن الجيد الاستمرار في تناول فيتامينات (المكملات الغذائية) ما قبل الولادة. تقليل الأطعمة السريعة: لا بأس في بعض الأحيان، أن تتناولي الصودا والكعك والدونات ورقائق البطاطس أو البطاطس المقلية، لكن لا تدعي تلك الأطعمة تحل محل الأطعمة الصحية.
أطعمة يجب على الأم تجنب تناولها بعد الولادة
الأطعمة الدسمة والمقالي.
الأطعمة الحريفة والبهارات القوية.
الأطعمة المملحة والمحفوظة في مواد حافظة.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى