أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

“فيسبوك” و ال”انستغرام” يقدمون أدوات جديدة لحماية المراهقين وخصوصيتهم

“فيسبوك” و ال”انستغرام” يقدمون أدوات جديدة لحماية المراهقين وخصوصيتهم شركة “ميتا”تطرح أدوات جديدة لحماية المراهقين وخصوصيتهم على منصتَي “فيسبوك” و”إنستجرام” التابعين لها.

وفي بيان رسمي لها قالت”ميتا”، أنها تقدم مزيداً من الفلاتر لميزة “الأشخاص الذين تعرفهم”، ما يحد من ظهور قائمة الأصدقاء ويجلب أدوات جديدة لنشر الانتشار غير المرغوب فيه للصور الحميمة في حسابات المراهقين على فيسبوك.

وبحسب الشركة، فإنه لن يتم عرض أي حسابات مريبة للمراهقين، خاصة تلك الحسابات التي تم الإبلاغ عنها أخيراً.

كما سيختفي خيار إرسال رسالة لأي حساب خاص بالمراهقين، لأي بالغ سبق أن تم الإبلاغ عنه أو بات من المشبوه فيهم على منصة “إنستجرام”.

وكذلك عندما يبدأ المراهقون في مراسلة البالغين، سيكون هناك موجّه يسألهم عمّّا إذا كانوا يعرفون الشخص في الحياة الواقعية، ثم ينبثق إشعار الأمان، ويسرد الخيارات التي يمكن القيام بها لمنع المزيد من الاتصال بهذا الشخص.

وسيحصل المراهقون الجدد الذين يسجلون على فيسبوك، على الرغم من قلة عددهم هذه الأيام، على أضيق الخيارات المحددة مسبقًا في بعض إعدادات الخصوصية، مثل مَن يمكنه رؤية قائمة أصدقائهم والأشخاص والصفحات التي يتابعونها والمنشورات التي تم وضع علامة عليها ومن يُسمح لهم بذلك التعليق على المشاركات، كما سيتم نشر إعدادات مماثلة على إنستجرام أيضاً.

والجدير بالذكر أن شركة ميتا بلاتفورمز  تمارس النشاط التجاري باسم ميتا  والمعروفة سابقًا باسم شركة فيسبوك  هي شركة أمريكية متعددة الجنسيات مقرها في مينلو بارك، كاليفورنيا. تمتلك الشركة فيسبوك، إنستغرام، وواتساب، من بين منتجات وخدمات أخرى.
"فيسبوك" و ال"انستغرام" يقدمون أدوات جديدة لحماية المراهقين وخصوصيتهم -صحيفة هتون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى