11المميز لدينا

ضيوف الرحمن يتوافدون على مسجد قباء

يشهد مسجد قباء بالمدينة المنورة هذه الأيام توافد العديد من ضيوف الرحمن, حجاج بيت الله الحرام بعد أن مّن الله عليهم بأداء فريضة الحج , للصلاة فيه والوقوف على معالمه الإسلامية والتاريخية لاستذكار تاريخ إسلامي حافل بالسيرةٍ النبوية العطرة التي إكتسبها منذ وصول الرسول المصطفى صلى الله عليه وسلم للمدينة المنورة مُهاجراً إليها من مكة المكرمة.
ولمسجد قباء أهمية تاريخية في الإسلام لأسباب عدة, فهو أول مسجد أسسه الرسول صلى الله عليه وسلم بالمدينة المنورة, فقد خطه الرسول صلى الله عليه وسلم بيده الشريفة عندما وصل لطيبة الطيبة , وشارك صلى الله عليه وسلم في وضع أحجاره الأولى ثم أكمله الصحابة رضوان الله عليهم, وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقصده بين الحين والآخر ليصلي فيه ويختار أيام السبت غالباً ويحض على زيارته كما , ورد في الحديث الشريف : ( من تطهر في بيته وأتى مسجد قباء فصلى فيه صلاة فله أجر عمرة) وحديث : ( من خرج حتى يأتي هذا المسجد يعني مسجد قباء فصلى فيه كان كعدل عمرة).


واهتم المسلمون بمسجد قباء منذ عصره عليه الصلاة والسلام, وعصر الخلفاء من بعده فقد جدده رابع الخلفاء الراشدين عثمان بن عفان رضي الله عنه ثم عمر بن عبد العزيز الذي بالغ في تنميقه وجعل له رحبة وأروقة ومئذنة وهي أول مئذنة تقام فيه, وفي سنة 435هـ جدده أبو يعلى الحسيني وفي سنة 555هـ جدده جمال الدين الأصفهاني وجدده أيضاً بعض الأعيان و المحسنين في أعوام (671 و 733 و 840 و 881 )هـ وفي عهد الدولة العثمانية جُدد عدة مرات آخرها في زمن السلطان عبد المجيد, وفي العهد السعودي الزاهر لقي مسجد قباء عناية كبيرة فرُمم وجُددت جدرانه الخارجية وزيد فيه من الجهة الشمالية سنة 1388هـ .

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. ولمسجد قباء أهمية تاريخية في الإسلام لأسباب عدة, فهو أول مسجد أسسه الرسول صلى الله عليه وسلم بالمدينة المنورة, فقد خطه الرسول صلى الله عليه وسلم بيده الشريفة عندما وصل لطيبة الطيبة , وشارك صلى الله عليه وسلم في وضع أحجاره الأولى ثم أكمله الصحابة رضوان الله عليهم, وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقصده بين الحين والآخر ليصلي فيه ويختار أيام السبت غالباً ويحض على زيارته

  2. ورد في الحديث الشريف : ( من تطهر في بيته وأتى مسجد قباء فصلى فيه صلاة فله أجر عمرة) وحديث : ( من خرج حتى يأتي هذا المسجد يعني مسجد قباء فصلى فيه كان كعدل عمرة).

  3. في العهد السعودي الزاهر لقي مسجد قباء عناية كبيرة فرُمم وجُددت جدرانه الخارجية وزيد فيه من الجهة الشمالية سنة 1388هـ .

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى