11المميز لدينا

أمير القصيم يدشن حملة نادي الصقر لنبذ التعصب الرياضي بعنوان “الرياضة تجمعنا”

دعا صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، إلى نبذ التعصب الرياضي وتعزيز الروح الرياضية لدى الجميع ، حاثا إدارات التعليم بالمنطقة والجامعة ومشاهير وسائل التواصل الاجتماعي بأن يفعلوا مبادرات نبذ التعصب الرياضي ، مؤكداً على رؤساء الأندية الرياضية أن يكونوا قدوة ومضرب مثل في نبذ التعصب ، لأننا في بلاد الحرمين الشريفين ، ونحن أمام العالم تحت المجهر ، ويستوجب علينا جمعياً أن نكون قدوة وعلى درجة عالية من الروح الرياضية وتقبل الرأي الآخر.
جاء ذلك بعد أن دشن سموه , أمس الاثنين حملة نادي الصقر لنبذ التعصب الرياضي بعنوان “الرياضة تجمعنا” في قاعة مكارم للحفلات بمركز البصر، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن تركي بن فيصل بن تركي بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة القصيم ، حيث أشاد سمو أمير منطقة القصيم بمبادرة نادي الصقر الرياضي وإطلاقه للحملة ، التي تأتي في إطار جهوده ، بتقديم وإيجاد مبادرات مجتمعية لمعالجة بعض القضايا التي تمس النسيج المجتمعي ، والسعي من خلالها إلى تحقيق الأهداف لإبراز الصورة المشرقة للمجتمع السعودي ، ومواكبة المكانة المميزة التي وصلت إليها الرياضة السعودية ، مؤكداً أن النادي سلك مسلكاً اجتماعياً وأدبياً في نبذ التعصب ، وأخذ قصب السبق بهذا المجال ، مؤكداً أن هذه المبادرة سوف تؤتي ثمارها في مظهر حضاري راقي سينعكس إيجابياً على المجتمع الرياضي.
وأبدى سمو الأمير فيصل بن مشعل فخره واعتزازه أنه بين جنبات منطقة لها من المبادرات في تكريس الوطنية وحب الوطن ، مشيداً بنوادي القصيم الرياضية ومبادراتها على مستوى الهم الرياضي ، منوهاً بمبادرة نادي الصقر في نبذ التعصب ، مؤكداً أن التفوق والتميز لا يكون محصوراً على لعبة أو بطولة رياضية معينة ، وأن نادي الصقر على الرغم من إنه صغير في انجازاته إلا أنه كبير في مبادراته الوطنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى