التعذية والصحةالطب والحياة

حساسية الماء.. أعراضها وكيفية الوقاية منها

#حساسية الماء هي نوع نادر جدا من أنواع الحساسية، حيث إنه عند تعرض الجلد للماء يُصدر الجسم رد فعل تحسسيا ويقوم بإفراز مادة الهيستامين التي تتسبب في ظهور أعراض الحساسية، ومن أهم أعراض حساسية الماء الشرى الجلدي وهو عبارة عن بقع حمراء مثيرة للحكة تظهر على الجلد وتكون مرتفعة قليلا عن مستوى سطح الجلد الطبيعي المحيط بها، ولكن حتى الآن لم يستطع العلماء التوصل إلى تفسير واضح لسبب هذه الحساسية.

الأعراض

غالبًا ما تبدأ أعراض حساسية الماء بالظهور بعد ملامسة جلد الشخص المصاب للماء بمدة تتراوح بين 20 – 30 دقيقة، وهذه أهم الأعراض المتوقعة:

طفح جلدي تنطبق عليه المواصفات الآتية:

طفح يظهر على هيئة انتفاخات في جريبات الشعر الموجودة في الجلد، ويحيط بهذه الانتفاخات احمرار يمتد لمسافة 1 – 3 سنتيمترات في محيط الانتفاخ.

طفح جلدي غالبًا ما يظهر على الجلد في منطقة الجذع أي النصف العلوي من الجسم، أو في منطقة أعلى الذراعين، ونادرًا ما يظهر على باطن الكفين أو القدمين.

طفح جلدي غالبًا ما ينتشر إلى مناطق جلدية أخرى مجاورة في الجسم لم يلامسها الماء.
حكة جلدية.

نوع من الحرقة في الجلد.

وخز في المنطقة المصابة.

وغالبًا ما تختفي الأعراض بعد إبعاد الجلد عن مصدر الماء الذي تسبب بالحساسية بفترة تقارب 30 – 60 دقيقة.

كما لوحظ أن أعراض حساسية الماء هي أعراض موضعية في الغالب تظهر فقط في المنطقة الجلدية المصابة، ومن النادر أن تتسبب هذه الحساسية بظهور أعراض جهازية، مثل: ضيق التنفس.

وهي أعراض قد تختلف حدتها من شخص لآخر، بالاعتماد على الآتي:

درجة ملوحة الماء: فهناك حالات لوحظ فيها أن مياه الصنبور تسببت بظهور أعراض حساسية الماء، بينما مياه المحيط لم تتسبب بظهور أية أعراض.

صحة الجلد: إذ وجد أن رد الفعل التحسسي قد يكون أكثر حدة إذا كان جلد الشخص المصاب بالأصل قد تعرض لعامل ما تسبب بذوبان جزء من الطبقة الخارجية للجلد.

ما طرق العلاج؟

ليس هناك علاج مباشر للأرتيكاريا المائية، ولكن هناك عدد من الخيارات العلاجية المتاحة لتخفيف الأعراض مثل مضادات الهيستامين التي تُستخدم لعلاج أعراض الحساسية، ولذا ربما ينصح الطبيب المريض بتناولهم لتخفيف الحساسية بعد ملامسة المريض للمياه.

وإذا كانت الحالة شديدة ولا يستطيع المريض التنفس، يمكن أن يحتاج استخدام الأدوية التي تحتوي على الأدرينالين التي تُستخدم كبديل طارئ في حالات تفاعلات الحساسية الشديدة، وذلك لأنه يساعد الرئتين على القيام بوظيفتها بشكل طبيعي.

الوقاية

يجب على الشخص الذي يعاني من الحساسية تجنب ملامسة الماء قدر الإمكان وارتداء ملابس مناسبة تمتص الرطوبة وتعزل الجلد عن الماء وقد يحتاج كذلك إلى تغيير نظامه الغذائي بتجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الماء.

حساسية الماء.. أعراضها وكيفية الوقاية منها -صحيفة هتون الدولية-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88