11المميز لديناالفنون والإعلامفن و ثقافة

الفيشاوي يروج لفيلمه الجديد #رهبة

نشر الفنان المصري #أحمد_الفيشاوي البرومو التشويقي لفيلمه الجديد عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي #فيسبوك.

وشارك الفنان الفيشاوي البرومو التشويقي لفيلمه الجديد رهبة والمقرر طرحه في السينما يوم 24 مايو المقبل.

وأظهر الإعلان سيطرة أجواء الأكشن والكوميديا على فيلم “رهبة“، من خلال اشتباكات عنيفة بين العديد من الشخصيات، وبمختلف أنواع الأسلحة.

وبدأ الإعلان بأحمد الفيشاوي يتحدث عن مصنع الكراسي، العنوان الفرعي للفيلم، قائلا: “كل اللي إتريق على حوار مصنع الكراسي واللي بيحصل وراه ميعرفش حاجة”.

الجدير بالذكر أن فيلم “رهبة” بطولة أحمد الفيشاوي، ويشارك فيه مجموعة من الفنانين أبرزهم: محمد لطفي، ثراء جبيل، نسرين أمين، محمود البزاوي، سماء إبراهيم، محمد القس، إسماعيل فرغلي، مصطفى غريب، أحمد رمزي، ياسر الطوبجي، وهو من إنتاج أيمن يوسف، من إخراج رضا عبدالرزاق، وتأليف محمد علام.

أحمد الفيشاوي (11 نوفمبر 1980 -)، ممثل ومغني راب مصري في فرقة جيتو فاروز

بداياته الفنية
ينتمي لعائلة فنية، فهو ابن الفنانة سمية الألفي والفنان الراحل فاروق الفيشاوي، كان أول ظهور له كطفل في تمثيلية تلفزيونية ملحمة كبريت سنة 1985 وهو لا يتجاوز الخامسة من عمره، وبعدها مع والده الفنان فاروق الفيشاوي في فيلم المرشد عام 1989 وهو في عمر التاسعة، وفي 1998 شارك في فيلم البطل مع الفنان أحمد زكي، ولكنه بدأ مشواره التمثيلي فعليًا عام 2000 في مسلسل «وجه القمر» مع الفنانة فاتن حمامة، وفي عام 2001 شارك في مسلسل حديث الصباح والمساء عن قصة الكاتب نجيب محفوظ، وفي عام 2002 شارك بفيلم شباب على الهواء، ثم توالت أعماله الفنية بعد ذلك ليبدأ مشوار البطولة المطلقة عام 2004 بمسلسل عفاريت السيالة ثم فيلم الحاسة السابعة الذي كان أول بطولة مطلقة بالسينما له.

كما شارك في عام 2002 إلى جانب أحمد الشقيري في تقديم برنامج (يلا شباب) وهو برنامج اجتماعي إسلامي يستهدف فئة الشباب في العالم العربي لحثهم على أن يكونوا منتجين وفاعلين في مجتمعهم، ويقدم النصح والإرشاد لهم، ويطرح أهم المشاكل التي تهمهم، ويلفت الأنظار لبعض العادات السيئة من أجل القضاء عليها ويستضيف مجموعة من الدعاة والعلماء لفهم الدين بشكل صحيح، وقد قال عن تلك التجربة: «كنت أقدّم البرنامج على إحدى قنوات المنوعات، وهو ليس برنامج ذات طابع ديني، نحن نتحدث مع الضيوف في أمور دينية واجتماعية واستفيد منهم، فأنا لست داعية أو شيخ»، متابعًا: «ذات مرة، قرر هاني خوجة صاحب الفكرة، أن يهدي البرنامج إلى إحدى القنوات الدينية، حتى صار الناس من ذلك الحين يعلنون عن آرائهم اتجاهي، بأنني تغيرت وأصبحت داعية». وأضاف أيضا: «لست داعية، أنا مثل جميع الشباب، الذي يمر بمراحل مختلفة في الحياة، وقد يُغير آرائه، ويستكشف أمور جديدة في دينه والمجتمع من حوله، وحتى اليوم، ما زلت أتعلم».

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88