التاريخ يتحدثتاريخ ومعــالم

مصطفى كمال أتاتورك مؤسس تركيا الحديثة

مصطفى كمال أتاتورك (وبالتركي: كمال أبو الأتراك)، كما سمي بمصطفى كمال باشا، ولد في عام 1881م في ولاية “سالونيك” والمعروفة الآن ب “ثيسالونيكي”، وتوفي في العاشر من شهر تشرين الثاني عام 1938م في مدينة اسطنبول التركية، وقد كان جندياً، ورجل دولة، ومن الجدير بالذكر أنه مؤسس وأول رئيس لجمهورية تركيا، حيث قاد تركيا في الفترة الواقعة ما بين عام 1923م وعام 1938م، وكان له دور مميز في الساحة التركية؛ إذ قام بتحديث الأنظمة القانونية، والتعليمية في البلاد، وشجع المواطنين على اعتماد أسلوب حياة أوروبي.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

فقد قام بتطوير النظم القانوني والتعليمي في البلاد والعمل على تشجيع اعتماد الأسلوب الأوروبي في الحياة ، مع التركية المكتوبة في الأبجدية اللاتينية ومع المواطنين اعتماداً على أسماء النمط الأوروبي .

مصطفى كمال أتاتورك هو واحدة من الشخصيات العظيمة التي تعود للقرن ال 20 ، حيث كان ضابط جيش تركي ، ثوري ، وأول رئيس لتركيا . يعود الفضل له في كونه مؤسس جمهورية تركيا ، والتي منحته لقبه ، أتاتورك (أي “أبو الأتراك”) في عام 1934 .

 

كان أتاتورك هو الضابط العسكري خلال الحرب العالمية الأولى بعد هزيمة الإمبراطورية العثمانية في الحرب العالمية الأولى ، وقاد الحركة الوطنية التركية في حرب الاستقلال التركية . وذلك بعد أن تشكلت الحكومة المؤقتة في أنقرة ، وهزم القوات التي أرسلت من قبل الحلفاء ، مما أدى في النهاية إلى انتصار حرب الاستقلال التركية . وتحت قيادته ، تم بناء آلاف المدارس الجديدة ، مما جعل التعليم الابتدائي مجاني وإلزامي ، ومنحت المرأة حقوقها المدنية والسياسية على قدم المساواة ، في حين تم تخفيض العبء الضريبي على الفلاحين . وقامت حكومته أيضا إلى العمل على السياسة الواسعة من التتريك مع مبادئ إصلاحات أتاتورك ، والتي قامت عليها تركيا الحديثة ، ويشار الى بالكمالية .

أهم إصلاحات أتاتورك

نظّم مصطفى كمال أتاتورك الإصلاحات في البلاد في أواخر عام 1920، وفي عام 1931 اجتمعت هذه الإصلاحات تحت ستة محاور، وأُطلق عليها اسم “الكمالية”، وهي كالآتي:

إصلاح الجمهورية: تميز هذا الإصلاح بانتهاء السلطنة، وظهور الدستور الجمهوري الجديد، وفي عام 1926م تم اعتماد قوانين العالم الغربي.

العلمانية: تقتضي العلمانية القضاء على مظاهر الإسلام من كافة جوانب الحياة اليومية، مثل القضاء على تعدد الزوجات، والتقويم الإسلامي، وأوامر الدراويش الدينية.

الشعوبية: تقتضي الشعوبية إنهاء الامتيازات الخاصة، والتي كانت متمثلة بالإعفاءات الدينية، والاستسلام، والتمييز ضد الأقليات، حيث أعيد اكتشاف الماضي الديمقراطي للفلاحين القدماء، وتم تعزيز التعليم، وتصفية اللغة، وأصبحت الكتابة بالحروف اللاتينية فقط.


القومية: تقتضي القومية التركيز على بناء وتعزيز الكرامة والفخر التركي، وذلك من خلال إعادة كتابة التاريخ الوطني، والتركيز على اللغة الإقليمية، وتبني أسماء العائلات.

اعتماد نظام الولايات: تم اعتماد نظام الولايات السياسي وهو شكل من أشكال سيطرة الدولة على كافة الشؤون، والتحرر من التدخل الخارجي والأجنبي، وتمثل هذا النظام بتطوير الصناعات المحمية من التعرفة الجمركية، وزيادة التدخل الحكومي بتطوير الإنتاج الزراعي.

تنشيط حركة الإصلاح: من المحاور التي تم الاهتمام بها التنشيط المستمر للحركة الإصلاحية؛ وذلك لتجنب القيادات من الركود.

وفاة أتاتورك

توفي مصطفى كمال أتاتورك في العاشر من شهر تشرين الثاني لعام 1938م، على إثر تعرضه لتليّف في الكبد، وكان عمره حين توفي 57 عاماً، وبعد أن مات مصطفى كمال خلّف وراءه اسم أتاتورك، والذي يعني ( جد أو سلف الأتراك)، وقد أطلق هذا الاسم بسبب دوره في تأسيس وقيادة تركيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88