التعذية والصحةالطب والحياة

التهاب اللوزتين عند الأطفال وعلاجه

اللوزتان هما جزآن ليّنان مستديرا الشكل، من الأنسجة التي تتواجد في نهاية الحلق، وتوجد لوزة في كلّ جهة.

 

والأطفال يتعرّضون إلى التهاب اللوزتين، بسبب العدوى بفيروس منتشر، أو عدوى بكتيريّة. هذه الحالة تظهر من خلال عدّة أعراض، لكن طرق علاجها متوافرة ومتعدّدة.

أسباب التهاب اللوزتين عند الأطفال

تتعرض اللوزتان لهجوم من مختلف أنواع البكتيريا ، فيحدث الالتهاب ، وسنعرض لكم فيما يلي أشهر هذه الفيروسات :


فيروس البرد العادي

تأتي نزلات البرد كأحد الأسباب الرئيسية لإصابة الأطفال بالتهاب اللوزتين ، حيث يستهدف فيروس الأنفلونزا الجهاز التنفسي العلوي للطفل ، فتنتشر البكتيريا على مستوى الحلق مسببة التهاب اللوزتين .

مجموعة البكتيريا العقدية

تصل نسبة إصابة الأطفال بالتهاب اللوزتين بسبب عدوى البكتيريا العقدية إلى 30 بالمئة ، وتنتشر هذه البكتيريا في الأماكن العامة مثل الحمامات والمطاعم ، أو الأسطح المتسخة .


أنواع أخرى من البكتيريا

قد يحدث التهاب اللوزتين نتيجة الإصابة بأنواع مختلفة من الفيروسات ، مثل الكلاميديا ​​الرئوية ، المكورات العنقودية الذهبية ، و الميكوبلازما الرئوية . وفي حالات نادرة ، يحدث التهاب اللوزتين بسبب بكتريا fosobacterium ، والسعال الديكي .

أعراض التهاب اللوزتين عند الطفل

–  تورّم واحمرار اللوزتين، مع ظهور بقع بيضاء أو صفراء عليها

–  التهاب الحلق والبلع مع ألم وبصعوبة

–  الحمى والصداع

–  تضخّم وألم في الغدد الليمفاوية في الرقبة

–  صوت خشن أو مبحوح

–  النفس مع رائحة كريهة

–  آلام المعدة خاصة عند الأطفال الصغار

علاج التهاب اللوزتين عند الأطفال

قد يقلل العلاج من حدة علامات وأعراض التهاب اللوزتين عند الأطفال، وقد يقلل العلاج أيضًا من عدد المرات التي يصاب فيها الطفل بالتهاب اللوزتين في السنة، وتشمل طرق علاج التهاب اللوزتين عند الأطفال ما يأتي:

عقار الاسيتامينوفين: حيث يقلل من الألم والحمى، ويجب التنوية إلى أنه يمكن أن يسبب الأسيتامينوفين أضرار في الكبد إذا لم يتم تناوله بشكل صحيح، لذلك يجب أخذ الجرعة المناسبة من حيث الكمية والعدد حسب استشارة الطبيب.

مضادات الالتهاب غير الستيرويدية: مثل الإيبوبروفين حيث يساعد في تقليل التورم والألم والحمى، ويجب التنويه إلى أن مضادات الالتهاب غير الستيرويدية يمكن أن تسبب نزيف المعدة أو مشاكل في الكلى لدى بعض الأشخاص، ولا تعطى هذه الأدوية للأطفال دون سن 6 أشهر دون توجيه من طبيب الأطفال المختص.

المضادات الحيوية: حيث تساعد في علاج العدوى البكتيرية وتخفيف شدة الالتهاب.

استئصال اللوزتين: وهي عملية جراحية لإزالة اللوزتين وقد يحتاج الطفل إلى جراحة إذا كان يعاني من التهاب اللوزتين المزمن أو المتكرر، كما ويمكن أيضًا إجراء الجراحة إذا لم تعمل المضادات الحيوية بفاعلية لمقاومة الالتهاب، لتجنب المضاعفات الجانبية الخطيرة التي يمكن أن تترتب على هذا الالتهاب وتكرار حدوثه.

التهاب اللوزتين عند الأطفال وعلاجه -صحيفة هتون الدولية-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88