علوم طبيعيةعلوم وتقنية

عاصفة شمسية مرتقبة تضرب الأرض قريبًا

عاصفة شمسية مرتقبة تضرب الأرض قريبًا حذّر علماء من حدوث أقوى عاصفة شمسية منذ 6 سنوات، قد تؤثر على خدمات الكهرباء والإنترنت.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن مرصد ديناميكيات الطاقة الشمسية التابع لوكالة “ناسا” رصد قدراً هائلاً من النشاط في النصف الشمالي للشمس.

ونقلت الصحيفة عن منسق خدمة الطقس الفضائي في وكالة الفضاء الأوروبية، أليكسي جلوفر، قوله إن التوهج الشمسي الذي حدث في 14 ديسمبر/كانون الأول الجاري “هو الأكبر حتى الآن”.

وأضاف جلوفر أن هذا التوهج قد يؤدي إلى انقطاع للراديو في مناطق أمريكا الجنوبية وفقدان جزئي أو كلي للإشارة لمدة ساعتين، وهو الخبر الذي أثار مخاوف.

وقال الدكتور جاد القاضي، رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية في مصر، إن الشمس لها أنشطة مثل الانفجارات الشمسية والعواصف الكهرومغناطيسية المعروفة بـ”العواصف الشمسية”.

وأضاف ” القاضي” أن النشاط الشمسي يُصنف إلى دورات يبلغ متوسطها 11 سنة، موضحًا أننا الآن في “الدورة رقم 25 والتي بدأت قبل 4 سنوات في عام 2019″، وفقًا لـ”سكاي نيوز عربية”.

وأوضح المسؤول المصري أنه عندما تكون العاصفة الشمسية بدرجة 5 فيمكن أن تؤثر على الإنترنت وأبراج الضغط العالي شمال خط عرض 42، أي شمال أوروبا وفي الأقطاب الشمالية.

وأضاف أن “هذه الدرجات من شدة العواصف الشمسية لم تحدث في عمر النشاط الشمسي المسجل إلا في عشرينيات القرن الماضي، ووقتها لم يكن هناك إنترنت ولا أبراج ضغط عالي”.

وبيّن أن “نشاط الدورة الشمسية الحالية يتراوح حتى الآن من 2 إلى 2.5 درجة، ما يعني أن العاصفة الكهرومغناطيسية ليست لها تأثيرات على الكهرباء ولا الإنترنت على الأرض”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88