11المميز لديناعلوم طبيعيةعلوم وتقنية

بوينج تزود كبسولة ستارلاينر الفضائية بالوقود قبل إطلاق أول رائد فضاء لها

بوينج تزود كبسولة ستارلاينر الفضائية بالوقود قبل إطلاق أول رائد فضاء لها بدأت شركة بوينج بتزويد كبسولة ستارلاينر بالوقود، وذلك استعدادا لإطلاقها برواد الفضاء في أول مهمة مأهولة لها، وكان من المقرر حاليًا إطلاق هذه المهمة، التي تسمى اختبار طيران الطاقم (CFT)، في أوائل شهر مايو على متن صاروخ United Launch Alliance Atlas V من محطة كيب كانافيرال الفضائية، على ساحل المحيط الأطلسي في فلوريدا.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وبحسب موقع Space، سترسل الكبسولة رائدي فضاء ناسا سوني ويليامز وبوتش ويلمور إلى محطة الفضاء الدولية (ISS) لمدة 10 أيام تقريبًا.

وقالت بوينغ إنها اتخذت خطوة مهمة نحو الإطلاق حيث بدأت في تزويد مركبة ستارلاينر بالوقود، الأمر الذي سيستغرق حوالي أسبوعين.

يتم تنفيذ هذا النشاط في مرفق بوينغ التجاري للطاقم ومعالجة الشحنات (C3PF) في مركز كينيدي للفضاء التابع لناسا، بجوار محطة كيب كانافيرال لقوة الفضاء.

وكتبت بوينج في تحديث: “يتولى إجراء عملية تحميل الوقود الدفعي فريق مكون من فنيين مدربين تدريبا خاصا، بالإضافة إلى مهندسي اختبار السوائل والوقود والكهرباء”.

وأضافوا: “طوال العملية، يراقب زملاء فريق الاختبار المركبة الفضائية، بما في ذلك أجهزة الاستشعار والصمامات، بالإضافة إلى البيئة داخل C3PF”.

وقد انطلقت كبسولة بوينغ حتى الآن مرتين في رحلات تجريبية غير مأهولة إلى المختبر المداري. وواجهت مركبة ستارلاينر عدة مشاكل في مهمتها الأولى، التي انطلقت في ديسمبر/كانون الأول 2019، وفشلت في الوصول إلى محطة الفضاء الدولية كما كان مخططا لها، لكنها نجحت في محاولة ثانية في مايو/أيار 2022.

كان من المفترض إطلاق CFT في الصيف الماضي ولكن تم تأجيله عدة مرات بسبب مشاكل فنية، وأهمها مشكلة في خطوط التعليق على المظلات الرئيسية لـ Starliner وحقيقة أن الكثير من أسلاكها كانت ملفوفة بشريط قابل للاشتعال.

لكن الفنيين أصلحوا هذه المشاكل، وتسير CFT على الطريق الصحيح للإقلاع هذا الربيع، وفقا لمسؤولى في ناسا وبوينج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88