11المميز لديناعلوم طبيعيةعلوم وتقنية

اكتشاف تسرب للأكسجين والكربون في غلاف كوكب الزهرة

اكتشاف تسرب للأكسجين والكربون في غلاف كوكب الزهرة كشفت بيانات Flyby الصادرة عن المركبة الفضائية الأوروبية BepiColombo أن وفرة من الغازات، بما في ذلك الكربون والأكسجين، تتم إزالتها من الغلاف الجوي لكوكب الزهرة بسبب الغلاف الجوي المتسرب للكوكب.

ووفقا لما ذكره موقع “Space”، فإنه على عكس الأرض، وهو كوكب ذو مجال مغناطيسي جوهري يحمي غلافه الجوي من الهروب إلى أعماق الفضاء، لا يمتلك كوكب الزهرة مجالًا مغناطيسيًا مستقرًا خاصًا به، وذلك لأن الجزء الداخلي الأكثر برودة لا يمكنه الدوران حول المواد المنصهرة، وهي دوامة ضرورية لإنشاء مجال مغناطيسي والحفاظ عليه.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وبدلا من ذلك، فإن ضوء الشمس الذي يضرب الجرم السماوي ذو اللون الكهرماني يشحن ذراته الجوية، والتي تولد بعد ذلك تيارات كهربائية تنتج غلافا مغناطيسيا غير مستقر يعتمد على ضوء الشمس.

لقد وجد العلماء الذين قاموا بتحليل البيانات من الزيارة العابرة للمركبة الفضائية معلومات قيمة حول كوكب الزهرة. يبدو أن الجسيمات المشحونة، أو الأيونات، تهرب من الكوكب حيث يقوم ضوء الشمس بتسريع الجزيئات الموجودة في الغلاف الجوي إلى سرعات عالية.

وكانت تلك السرعات عالية جدًا لدرجة أن الأيونات أفلتت من جاذبية الكوكب وتدفقت إلى الفضاء.

وقال الباحث المشارك في الدراسة دومينيك ديلكورت، وهو أيضًا باحث في مختبر فيزياء البلازما، إن التحقيق في فقدان هذه الجزيئات وآليات الهروب الخاصة بها أمر بالغ الأهمية لفهم كيفية تطور الغلاف الجوي للكوكب وكيف فقد كل مياهه.

وتقترب المركبة الفضائية من نهاية رحلتها التي تستغرق سبع سنوات، ومن المتوقع أن تصل إلى عطارد بحلول نهاية عام 2025.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88