أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

هاتف جديد من فيفو

كشفت شركة فيفو الصينية، اليوم الأحد، عن هاتفها الجديد vivo x60t pro plus، والذي يعد أحدث إضافة إلى سلسلة هواتف Vivo X60.

ويتميز هاتف vivo x60t pro plus بشاشة AMOLED مقاس 6.56 بوصة، ودقة FHD بلس تبلغ 2376 × 1080 بكسل، ومعدل تحديث 120 هيرتز، وسطوع 1300 شمعة.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

ووفقًا لموقع ”ماي سمارت برايس“، يحتوي هاتف vivo x60t pro plus على مستشعر بصمة داخل الشاشة، ويزن 190 غرامًا، ويبلغ سمكه 9.10 ملم، كما يعمل بنظام تشغيل أندرويد 11 مع واجهة Origin OS 1.0.

ويأتي vivo x60t pro plus بمعالج Snapdragon 888 من كوالكم، هاتف جديد من فيفو  ومعالج رسوميات Adreno 660، مدعومًا بذاكرة وصول عشوائي (RAM) 8/12 غيغابايت من نوع LPDDR5، وسعة تخزين داخلية 128/256 غيغابايت.

وجاء الهاتف بكاميرا خلفية رباعية العدسة، بما في ذلك كاميرا أساسية هاتف جديد من فيفو  بدقة 50 ميغابكسل ومستشعر بزاوية واسعة جدًا بدقة 48 ميغابكسل، وكاميرا بدقة 12 ميغابكسل، وعدسة بريسكوب بدقة 8 ميغابكسل، فضلًا عن كاميرا أمامية بدقة 32 ميغابكسل.

أما بالنسبة للسعر، فتبلغ تكلفة الهاتف الذي يحتوي على 8 غيغابايت رام، و128 غيغا بايت سعة تخزين، ما يعادل 774 دولارًا أمريكيًا، في حين يصل سعر النسخة التي تتميز بـ 8 غيغابايت رام، و256 غيغابايت سعة تخزين إلى 928 دولارًا أمريكيًا.

شركة فيفو لتكنولوجيا الاتصالات هي شركة تقنية صينية مملوكة من قبل بي بي كي إليكترونيكس المتخصصة بصناعة الهواتف الذكية وملحقات الهواتف والبرامج وخدمات الإنترنت إلى جانب كل من أوبو وريلمي وون بلس، وقد تأسست عام 2009 في مدينة دونغ غوان الصينية وتعتبر لاعب رئيسي في سوق الهواتف الأسيوي. وتقوم الشركة بتطوير برامج خاصة لإصدارات هواتفها مثل متجر فيفو وآي مانجر المضافة بشكل افتراضي مع نظام التشغيل المعدل الخاص بهم «فن تتش أوس» المبني على نظام أندرويد.

وصل عدد موظفي فيفو في مراكز البحث والتطوير في شنزن ونانجينغ حوالي 1600 موظف بحلول يناير من عام 2016

تأسست فيفو في عام 2009 في دونغ غوان في الصين، واسمها هو ترجمة لكلمة “الحياة” بلغة إسبرانتو.

في الربع الأول من عام 2015، تم تصنيف فيفو من بين أفضل 10 شركات لتصنيع الهواتف الذكية، وحققت حصة سوقية عالمية بلغت 2.7٪.

التوسع

توسع نشاط فيفو منذ عام 2009 ليصل إلى أكثر من مائة بلد حول العالم، فقد بدأت فيفو توسعها الدولي منذ عام 2014 عند دخولها السوق التايلاندية.

ومالبثت الشركة إلا أن تابعت هذا التوسع السريع ليصل للهند وتايلاند وماليزيا وإندونيسيا وفيتنام وميانماروالفلبين.

ثم دخلت فيفو في عام 2017 سوق الهواتف الذكية في روسيا وسريلانكا وتايوان وهونغ كونغ وبروناي وماكاو وكمبوديا ولاوس وبنغلاديش ونيبال.

ودخلت في نفس العام 2017 من شهر يونيو لسوق الهواتف الذكية في باكستان لتصبح حاليا إحدى أسرع العلامات التجارية نمواً في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى