استطلاع/تحقيق/ بوليغراف / هستاقتربية وقضايا

أسباب وأشكال العنف المدرسي

تعريف العنف المدرسي:
سلوك أو فعل يصدر عن طرف قد يكون فردا أو جماعة يحدث أضرارا جسدية أو معنوية ونفسية ويكون باللسان أو بالجسد أو بواسطة أداة. والعنف دليل عدم اتزان، سواء نتج عن الإثارة أو الاستفزاز أو التسرع أو ضعف قوة الحجة، وهو رد فعل غير سوي له عواقب جسدية ونفسية شديدة على المعنَّف.
أسباب عائلية:
تُساهم البيئة المنزليّة بدرجة أولى في حدوث العنف المدرسيّ بين الطلاب، فقد يتعرّض الطّفل لمجموعة من الظروف داخل المنزل، والتي قد تؤثّر على سلوكياته، وشخصيته، وتزيد من نسبة ممارسته للعنف بين زملائه في المدرسة، بما فيها العنف الأُسريّ، والاعتداء الجنسيّ والجسدي عليهم، وإدمان الوالدين أو أحدهما على الكحول، وعليه فهذا النوع من الممارسات قد ينعكس على سلوكيات الطفل داخل المجتمع، وخصوصاً داخل المدرسة.
ضغط الأقران:
ويلعب هذا السبب دورًا هامًا لخلق العنف المدرسي، فالأطفال يكونون أكثر عرضة لسلك أفعال خطرة أو عنيفة عندما يكونون ضمن مجموعة، فعند شعورهم بالضغط من قبل أقرانهم ومن قِبل هذه المجموعة يسعون للانخراط في سلوكياتهم الخطرة للحفاظ على مكانتهم فيها.
التأثير البيئي والمجتمعي للطلبة:
يؤثر المكان الذي يعيش به الطلبة ويزيد من تعرضهم لعوامل مجتمعية خطرة، فمثلًا الأحياء التي تعاني من غياب حماية الشرطة والأمن يحاول المراهقون الذين يعيشون فيها حمايتها بوسائل عنيفة، وينخرطون بالعصابات التي تستخدم الأسلحة الخطرة وغيرها من الممنوعات.

افتقار البيئة المدرسية والأُسرية لأنظمة تأديبية فعالة:
ويكون ذلك بفك المشاجرات بين الطلبة دون اتخاذ أيّ إجراءات أخرى تمنع تكرر هذا الفعل من الأساس، وبالتالي فإن عدم وجود أيّ سياسات مطبقة تساهم في التقليل من العنف المدرسي سيزيد من حدوث هذه الظاهرة.أشكال العنف المدرسي
ـ العنف من طالب ضد طالب آخر
الضرب: ويكون ضحية هذا العنف طالب ضعيف الشخصية، أو اعتداء مجموعة من الطلاب على طالب واحد، وضربه إما باليد، أو بالقدم، أو بأداة، أو بالدفع.
التهديد: ويكون بتهديد الطالب وتخويفه بضربه مباشرة.
الاعتداء اللفظي: ويكون بالتحقير، والألفاظ البذيئة، ونعته بألقاب لا يحبها، والسب، والشتيمة.
ـ العنف من المعلم أو المدير ضد الطلاب
العقاب الجماعي بالضرب، والاضطهاد، والاستهزاء والسخرية من الطالب أو مجموعة من الطلاب في الصف الدراسي.
التفرقة بين الطلاب في المعاملة، وعدم تقبل مخالفة رأيه، فهذا يؤدي لكره المدرسة.
التهميش، والتهديد بالرسوب، والنظرة القاسية، وإشعار الطالب بالفشل دوماً.
ـ العنف من الطالب ضد المعلم
التهديد والوعيد، والشتم إما في غياب المعلم أو في حضوره.
الاعتداء المباشر على المعلم أو تحطيم ممتلكاته الخاصة.
ـ العنف من الطالب ضد المدرسة
تكسير وتخريب مرافق المدرسة من شبابيك، وأبواب، وحمامات، ومقاعد.
الإضرار بجدران المدرسة بالكتابة عليها.
تمزيق الكتب، والصور، والستائر، والوسائل التعليمية.
علاج العنف المدرسي
تعزيز التواصل البناء بين الطلاب والمعلمين ونشر ثقافة الإنصات والتسامح بينهم .
الاهتمام بالأنشطة الثقافية والرياضية وتبني المواهب وتشجيعها وحث الدارسين على الاشتراك بالخدمات الطلابية.
نبذ التهكم والعنف وعدم الاستهتار بأراء الطلاب ومنحهم الحرية في التعبير عن مشاعرهم وتعزيز ثقتهم بأنفسهم.
القيام بدورات تأهيلية للمدرسين تساعدهم في فهم طبيعة دورهم وتحسن من أدائهم الوظيفي والتربوي.
تحفيز الطلاب والثناء عليهم عند الإلتزام بالقواعد وأداء مهامهم وتشجيع المتفوقين حتى يكونوا قدوة وحافز لغيرهم.
توفير النصح والمشورة اللازمة للطلاب سواء من أصحاب السلوك العدواني أو الذين تعرضوا للتنمر ويحتاجون للدعم.
أتباع نظرية الوقاية خير من العلاج والتركيز على أكتشاف أصحاب الميول العدائية من الطلاب والمدرسين والعمل على تقويمهم.
تفعيل دور الأخصائي الاجتماعي ودراسة اسباب التنمر والتحقيق مع الطالب المعتدي واحتضان المعتدى عليه واتخاذ الإجراءات المناسبة.
الاعتماد على البرامج التعليمية التربوية وعمل ندوات ومحاضرات تتبنى تثقيف الطلبة بمخاطر العنف وكيفية السيطرة عليه وأساليب التعامل معه.
مد جسور الحوار مع التلاميذ وأولياء أمورهم وتنظيم لقاءات دورية بين الأهل والمعلمين لمناقشة ملاحظاتهم على الأبناء وتدارك العقبات التي تواجههم.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88