البيت والأسرةتربية وقضايا

الزوج المدمن وطريقة التعامل معه

الإدمان من المشكلات التي يعانيها كثير من الرجال، مؤخرًا وفي ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية الضاغطة، ربما تجدين نفسك في هذا الموقف مع زوجك، وتتساءلين عن كيفية التعامل مع الزوج المدمن، خاصة مع الأزواج اللذين قد لا يعترفون بإدمانهم بصورة مباشرة، على الرغم من الصدمة النفسية الذي يسببها اكتشاف إدمان الزوج .

المدمن والزواج؟

قد يكون التعامل مع الزوج المدمن من أصعب المواقف التي يمكن أن تتعرض لها الحياة الزوجية، فالمشاكل المادية التي تتسبب فيها الرغبة الملحة في الحصول على المادة المخدرة والسعي الدائم للحصول عليها قد يؤدي إلى ضعف الدخل الأسري وكثرة حاجة الزوجة والأبناء، وكذلك المشاكل الاجتماعية التي تترتب عليها الأعراض الانسحابية النفسية والجسدية من المادة الادمانية التى تعود على تعاطيها هذا الزوج.

علامات الزوج المدمن؟

بالطبع من الممكن أن تدرك الزوجة التغييرات الاجتماعية والسلوكية التي لحقت بالزوج لذا تساءلت عن كيفية التعامل مع الزوج المدمن وأدت إلى إحداث الكثير من الاضطرابات الأسرية ولكن من أبرز علامات الزوج المدمن على المخدرات ما يأتي:

قضاء الكثير من الوقت دون الزوجة خارج البيت

القيام ببعض التصرفات الغير عقلانية كالقيادة المتهورة

كثرة المشكلات المادية وتراكم الديون بصور كبيرة

القيام ببعض السلوكيات العدوانية أحيانا تجاه الزوجة أو الأبناء

الانفصال عن مشاكل الأسرة وعدم الاهتمام بها

عدم القدرة على الاستمرار في العمل وحدوث الكثير من المشكلات المهنية التي ربما تصل إلى ترك العمل

ظهور العديد من الأعراض الجسدية

اضطراب الحالة النفسية وتقلبات المزاج

وجود علامات التعاطي مثل علامات الحقن الوريدي على الذراع واليد في بعض الأحيان، أو علامات تورم حول الأنف وكذلك احمرار العينين وغيرها.

كيفية التعامل مع الزوج المدمن

الاعتراف بوجود المشكلة أول خطوات التعافي، لذلك فالتعامل مع الزوج المدمن تتطلب كثيرًا من الحكمة والصبر والهدوء، ومراعاة نفسية الأطفال الصغار في المنزل، حتى لا تهتز صورة أبيهم أمامهم أو يصابوا بصدمة نفسية كذلك، إليكِ بعض النصائح التي تساعدك على التعامل الحكيم:

لا تتحدثي مع زوجك عن إدمانه أمام أطفالكما أبدًا، حتى لا يتأثر الصغار بما يحدث، عليكِ أن تختاري الوقت المناسب للحديث ومحاولة الوصول لحل بالعلاج والاستشفاء. إذا كان زوجك متمسكًا بالإدمان، فعليكِ استشارة المتخصصين والتحدث مع أحد أفراد الأسرة العقلاء لدعم الموقف والتدخل للمساعدة.

أخبري زوجك أنكِ بجانبه، تحبينه وتدعمينه دائمًا، وأن محاولاتك لمساعدته في مصلحة الأسرة بالكامل. تحدثا عن سبب لجوئه للإدمان، هل هي الضغوط؟ هل أصدقاء مدمنين في محيطه؟ هل يمر بحالة نفسية سيئة؟ يساعدك ذلك على معرفة الحل ومحاولة العلاج.

لا تشتبكي أو تتصادمي مع زوجك أبدًا وهو تحت تأثير المخدر وما يظهر عليه من علامات واضحة، كذلك لا تعرضي أطفالك إليه في هذا الموقف.

أخبري أطفالك أن والدهم يمر بحالة مرضية غير مستقرة وعليكما تركه الآن حتى يشفى تمامًا، حتى لا تسبب لهما تصرفاته صدمة نفسية مؤلمة.

لا تفقدي أعصابك قدر الإمكان، رغم ما يحمله الموقف من توتر وقلق وضغط عصبي عليكِ، فمفتاح العلاج والتخطي يكمن في الهدوء والحكمة والصبر، حتى لا يتأثر الأطفال بأبيهم. لا تدعي إدمان زوجك يدفعك للتعامل معه بعنف أو عدوانية أو عصبية، تأكدي أنه تحت تأثير حالة مضطربة غير واعية، ولا تتخذي ردة فعل غير محسوبة.

لا تتركي أمامه المال والأشياء الثمينة في المنزل، وبالطيع اخفي كل ما يتعلق بأدوات إيذاء النفس أو الغير.

لا تخبري المحيطين به، خاصةً إذا كان الأمر في بدايته ويمكن التحكم في مجريات الأمور ويستجيب لكِ زوجك من أجل العلاج، بعض الأزواج يعندون فقط بمجرد معرفة أسرهم ووضعهم في موقف محرج.

الزوج المدمن وطريقة التعامل معه -صحيفة هتون الدولية-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88