استشارات قانونية

مفهوم وأنواع حقوق الطفل

مفهوم حقوق الطّفل

يُعرف الطفل على أنه أي إنسان يقل عمره عن ثمانية عشر عاماً، إذ يمتلك كل طفل مجموعة من الحقوق التي تحفظه وتحميه من أي ضرر وسوء بصرف النظر عن عرقه أو لونه أو جنسه أو عقيدته أو غيرها، وتُعد حقوق الطفل جزءاً من حقوق الإنسان التي تراعي أعمارهم، واحتياجاتهم الخاصة والتي تختلف بدورها عن حاجات البالغين، فعند صياغة هذه الحقوق تم التأكد من مراعاتها للمراحل النفسيّة والجسديّة التي يمر بها الطفل، وأهمية تنشئته بصورة سليمة، فضلاً عن ذلك يحتاج الطفل ببعض مراحل نموه التي لا يستطيع الدفاع فيها عن نفسه وعن حقوقه للحماية، والرعاية، وضمان لحقوقه القانونية، ومعاقبة أي شخص ينتهك هذه الحقوق.

وتمَّ وضع حقوق الأطفال بما يوفّر احتياجاته كإنسان، إذ تشمل على مجموعة من الحقوق الأساسيّة، والمدنيَّة والسياسيَّة كالحق في امتلاك جنسيّة، بالإضافة إلى حقوقه الاجتماعية والثقافية والاقتصادية، كحق الطفل بالصحة، وقد تمَّ صياغة هذه الحقوق بما يكفل حقوق الطفل الفردية، كحق كل طفل في التعليم، وبما يكفل الحقوق الجماعيّة والتي تهتم بفئات خاصة من الأطفال كاللاجئين أو ذوي الاحتياجات الخاصة، وما تجدر الإشارة إليه أن هناك أربعة حقوق أساسية يجب توفيرها لجميع الأطفال بموجب اتفاقية حقوق الطفل وهي: البقاء، والنمو، والحماية والرعاية، والمشاركة.

مفهوم وأنواع حقوق الطفل

نظام حماية الطفل

يعنى هذا النظام بحماية كل شخص لم يتجاوز الثامنة عشر من عمره، ومواجهة الإيذاء – بكافة صوره – والإهمال الذي قد يتعرض لهما الطفل في البيئة المحيطة به، إذ يؤكد النظام على حقوق الطفل التي قررتها الشريعة الإسلامية وقررتها الأنظمة والاتفاقيات الدولية التي أصبحت المملكة طرفاً فيها.

أنواع حقوق الطفل:

يمكن أن يتحمل العديد من البالغين مسؤولية الحماية والتي تعد أحد أنواع حقوق الطفل والقيام بما هو أفضل له، مع تقدم عمر الإنسان، يتحمل مسؤولية أكبر عن اتخاذ الخيارات وممارسة حقوقه، ويمكنه أيضًا احترام حقوق الأطفال الآخرين ومساعدة الأطفال في جميع أنحاء العالم من خلال منظمات مثل اليونيسف، حيث يتمتع جميع الأطفال بأحد أو كافة أنواع حقوق الطفل، بغض النظر عن من هم، وأين يعيشون، وما يفعله آباؤهم، واللغة التي يتحدثون بها، وما هي ديانتهم، سواء كان الطفل فتى أو فتاة، ومهما كانت ثقافتهم أو تنوعهم الثقافي، وما إذا كانوا يعانون من إعاقة، وسواء أكانوا أغنياء أم فقراء؛ ولا ينبغي أن يعامل أي طفل ظلمًا على أي أساس، ويجب على جميع البالغين القيام بما هو أفضل للطفل، فعندما يتخذ الكبار القرارات، يجب عليهم التفكير في كيفية تأثير قراراتهم على الأطفال.

وتتحمل الحكومات مسؤولية التأكد من حماية حقوق الطفل، ويجب أن تساعد العائلة على حماية حقوقه وخلق بيئة يمكنه من خلالها النمو وتحقيق إمكانياته، وهناك العديد من تقسيمات أنواع حقوق الطفل الحكومية، وأهمها تتضمن بأن الطفل لديه الحق في الحماية من المخدرات الضارة ومن تجارة المخدرات، ولديه الحق في التحرر من الاعتداء الجنسي والحق في التوعية من التحرش الجنسي، كما ولا يسمح لأحد باختطافه أو بيعه، ولديه الحق في الحماية من أي نوع من الاستغلال أي يتم الاستفادة منه، لا يُسمح لأي شخص بمعاقبته بطريقة قاسية أو ضارة، ولديه الحق في الحماية والتحرر من الحرب، ولا يمكن إجبار الأطفال دون سن 15 على الذهاب إلى الجيش أو المشاركة في الحرب، لديه الحق في المساعدة إذا تعرض للإيذاء أو الإهمال أو سوء المعاملة.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مفهوم وأنواع حقوق الطفل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Link partner: gaspol168 sky77 koko303 zeus138 luxury111 bos88 bro138 batman138 luxury333 roma77 ligaciputra qqnusa qqmacan gas138 bola88 indobet slot5000 ligaplay88