جيل الغدنشاطات وصور

انشطة خارجية للاطفال

تتزايد حاجة الأطفال إلى اللعب في الهواء الطلق والحركة، لذا، فإن ممارسة الأنشطة الخارجية أمر ضروري للحصول على مزيد من الفوائد الجسدية والعاطفية. إليكِ بعض الطرق الممتعة والبسيطة والمبتكرة لمساعدة أطفالك على الاستمتاع بالوقت خارج المنزل .
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية
انشطة خارجية للاطفال -صحيفة هتون الدولية

مع تحسن الطقس، يصبح من السهل عليكِ اصطحاب أطفالك في نزهة خارجية للاستمتاع واللعب في الهواء الطلق، يحتاج الأطفال من حين لآخر إلى قضاء بعض الوقت بعيدًا عن الشاشات والأجهزة الإلكترونية التي سيطرت عليهم، احرصي على إشراكهم في بعض الأنشطة الخارجية التي تهدف إلى تنشيط الجسم وحركته بشكل فعال، كما تساعد كذلك على تنمية مهاراتهم الاجتماعية والقدرة على التواصل مع الآخرين وتكوين صداقات. يشير بعض الدراسات أن قضاء الأطفال وقتًا أطول خارج المنزل يؤدي إلى تحسين الذاكرة قصيرة المدى والتركيز والمهارات المعرفية.
انشطة خارجية للاطفال -صحيفة هتون الدولية

انشطة خارجية للاطفال الصغار

إطلاق الطائرات الورقية: الطائرات الورقية من الأنشطة المبهجة التي تسعد الأطفال. شاركي أطفالك في صنع طائرة ورقية بألوان مميزة وجذابة، وساعديهم على إطلاقها داخل الحديقة أو على الشاطئ للاستمتاع بالوقت.
انشطة خارجية للاطفال -صحيفة هتون الدولية

العاب الشاطئ للاطفال

ألعاب الشاطيء للأطفال من الألعاب الصيفية الممتعة والمسلية كما تنمي لديهم
روح الابتكار بعمل أشكال مختلفة من الرمال كبناء بيت وعمل حفرة وغيرها …
انشطة خارجية للاطفال -صحيفة هتون الدولية

اللعب بالماء: استخدام رشاشات الماء من الألعاب المفضلة للأطفال، خاصةً في الطقس الحار. يمكن ممارسة ذلك في حوض السباحة أو حتى على الشاطئ.
انشطة خارجية للاطفال -صحيفة هتون الدولية

الفقاعات الضخمة: استخدمي عصا كبيرة واغمسيها في محلول الصابون لعمل الفقاعات، يمكنكِ عمل مسابقة بين الأطفال لعمل أكبر فقاعة.
انشطة خارجية للاطفال -صحيفة هتون الدولية

الملاحظ أن اللعب من أهم نشاطات في حياة الطفل ، خاصة في مرحلة ما قبل المدرسة ،حيث يستغرق الطفل الجزء الأكبر من وقته في اللعب انشطة خارجية للاطفال وحتى عند البعض اللعب بالنسبة للطفل نشاطا وغذاء متكاملا لجسمه، وعقله، وروحه.

فاللعب يساعد الطفل على تكوين علاقات اجتماعية مع افراد مجتمعه خاصة من الصغار، ويتعلم الطفل من اللعب الادوار الاجتماعية، وذلك عندما يقوم بتقليد سلوكيات الكبار، ومن خلال اللعب تكون الفرصة متاحة لتعليم الطفل الثقافة والعلم و العادات والتقاليد، وانماط التفكير .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى