ألعاب وتساليجيل الغد

ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة

ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة – الواقع الافتراضي أو المتخيّل أو الكامن أو الظاهري (VR) مصطلح ينطبق على محاكاة الحاسوب للبيئات التي يمكن محاكاتها مادياً في بعض الأماكن في العالم الحقيقي، وذلك في العوالم الخيالية. أحدث بيئات الواقع الافتراضي هي في المقام الأول التجارب البصرية، وإما عرض على شاشة الكمبيوتر أو من خلال عرض مجسم خاص، ولكن بعض المحاكاة تتضمن معلومات حسية إضافية مثل الصوت من خلال مكبرات الصوت أو سماعات الرأس. بعض الأنظمة المتقدمة لمسية، وتشمل المعلومات عن طريق اللمس، والمعروفة عموما باسم قوة ردود الفعل، في التطبيقات الطبية والألعاب الإلكترونية. وعلاوة على ذلك، الواقع الافتراضي يغطي
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية
بيئات الاتصال عن بعد والتي توفر للمستخدمين وجود ظاهري مع مفاهيم التواجد عن بعد إما من خلال استخدام أجهزة الإدخال القياسية مثل لوحة المفاتيح والفأرة، أو من خلال أجهزة متعددة الوسائط مثل السلكية والقفازات، بزليموس، والمطاحن شاملة لكل الاتجاهات. لا يمكن لبيئة المحاكاة ان تكون مشابهة للعالم الحقيقي لاستحالة خلق تجربة نابضة بالحياة على سبيل المثال، في محاكاة لطيار المقاتلة أو التدريب أو أنها يمكن أن تختلف اختلافا كبيرا عن الواقع، كما هو الحال في ألعاب الواقع الافتراضي. في الواقع، هو في الوقت الراهن من الصعب جدا لخلق واقع افتراضي عالية الدقة، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى القيود التقنية على تجهيز القوة، دقة وضوح الصورة، وعرض النطاق الترددي الاتصال، ولكن أنصار هذه التقنية ياملون أن يتم التغلب على أوجه القصور مثل المعالجات، والتصوير، والاتصالات وتكنولوجيات المعلومات أصبح أكثر قوة وفعالية من حيث التكلفة مع مرور الوقت.
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية

الواقع الافتراضي هو تجربة محاكاة يمكن أن تكون مشابهة أو مختلفة تمامًا عن العالم الواقعي، ويمكن أن تشمل تطبيقات الواقع الافتراضي ألعاب الفيديو والأغراض التعليمية المستخدمة في التدريب الطبي أو العسكري، كما وتستخدم أنظمة الواقع الافتراضي القياسية حاليًا سماعات الواقع الافتراضي أو بيئات متعددة الإسقاط لإنشاء صور واقعية، والمؤثرات الأخرى كالصوت وغيره تحاكي الوجود الفعلي للمستخدم في بيئة افتراضية، وتتيح أدوات الواقع الافتراضي للمستخدم أن ينظر حوله ويتنقل في البيئة الواقعية من خلال تفاعله مع الميزات أو العناصر الافتراضية

هو عمليًّا تجربة عالمٍ غير موجودٍ بالفعل، فالواقع الافتراضي الذي نتحدث عنه هو الواقع الذي أنشأته أجهزة الكمبيوتر والذي يتيح لك التجربة والتفاعل مع عالمٍ ثلاثي الأبعاد غير حقيقيٍّ عن طريق وضع شاشةٍ محمولةٍ على الرأس.
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية

عادةً ما يتم تقسيم الشاشة بين عينيك، مما يخلق تأثيرًا ثلاثي الأبعاد مدعومًا بصوت ستيريو، إلى جانب التكنولوجيا الأخرى والمدخلات.
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية

لتوضيح مفهوم ألعاب الواقع الافتراضي، تجدر الإشارة إلى أنّ ألعاب الواقع الافتراضي تخلق بيئة اصطناعية ثلاثية الأبعاد لألعاب الحاسوب، ويتم خلق بيئات الواقع الافتراضي باستخدام برامج متطورة يتم تقديمها للمستخدم بطريقة تجعلها تتفوق على بيئة العالم الواقعي، مما يؤدي إلى مساعدة المستخدم في تجربة بيئة الواقع الافتراضي بشكل رائع، وفي أبسط صورها قد تتضمن ألعاب الواقع الافتراضي صورة ثلاثية الأبعاد يمكن استكشافها بشكل تفاعلي على جهاز حوسبة من خلال معالجة المفاتيح أو الماوس أو الشاشة التي تعمل باللمس، وقد تشتمل غرف الواقع الافتراضي الأكثر تعقيدًا على أرضيات مفرغة أو طرق مشابهة لتعزيز شعور المستخدم بحرية الحركة ومشاعر الانغماس في البيئة الافتراضية، وتُسهم أجهزة التحكم في استشعار الحركة بما يخدم فاعلية تلك الألعاب، ويمكن استخدام ألعاب الواقع الافتراضي في أنواع مختلفة من التدريب والعلاج، وتختلف ألعاب الواقع الافتراضي عن ألعاب الواقع المُعزّز، والتي تتضمن دمج المحتوى الرقمي مع بيئة المستخدم الواقعية.
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية

من أفضل و اشهر العاب الواقع الافتراضي التي من شأنها أن تعالج خوفك من المرتفعات أو أن تصيبك بالجنون، تستطيع مشاهدة فيلم مثل Everest على شاشةٍ كبيرةٍ، سيعطيك فكرة عن اللعبة، كأن تكون مرتفعًا فوق الوادي تتشبث بحياتك عن طريق التمسك بالصخور.
لتجربة تسلق الصخور المنفردة الافتراضية، يجب أن يكون لديك جهاز التحكم Oculus Touch أو HTC Vive للتحكم الكامل في يديك وأنت تمر عبر المنحدرات والجبال.
كما تم وضع تجسيدٍ لسلاسل جبال حقيقية عبر أمريكا الشمالية، وأوروبا، وآسيا لتنشيط عالم الألعاب الواقعية، يمكنك تنمية مهاراتك في التدريب قبل الصعود في وضع Tourist، وفي النهاية الصعود إلى وضع Bouldering.
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية
لعبة إطلاق النار ذات طابعٍ غربيٍّ، حيث يكون العالم في خطرٍ، ويلجأ الناس إلى البطل المسلح بالبندقية الأسطورية Angelheart، ويجب عليه إنزال Gold Smoke وعصابته.
تضم اللعبة 15 مستوى من إطلاق النار عبر المناظر المختلفة، وتضم اللعبة أشياءَ مثيرةً كالترقيات المختلفة للبندقية، تسمى الأقواس، والتي تطلق العنان لقوى خاصة، وتقدم قصةً مسليةً كاملةً مع الممثلين الصوتيين لألعاب الفيديو من الدرجة الأولى مثل Nolan North.
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية

يمكن لثمانية لاعبين القفز إلى مكان المعركة في هذه اللعبة القتالية متعددة اللاعبين التي تقام على متن سفينةٍ بحجم مساحة الغرفة التي قمت بإعدادها باستخدام Vive في منزلك.
تقع أحداث اللعبة في عالم ما بعد المروع حيث تدور المعارك حول الأراضي القاحلة الصحراوية من قبل الرجال والروبوتات على متن السفن، بالإضافة إلى وجود مجموعةٍ متنوعةٍ من الأسلحة التي يمكن أن تستخدمها بكلتا يديك.
يمكن للمبارزين أن يأتوا إليك من كل جانبٍ، مما يتطلب منك أن تتحرك باستمرارٍ، وتقفز، وتطلق النار في كل الاتجاهات.
تحصل على تمرينٍ جيدٍ إلى جانب لعبة ممتعة تتمايز دائمًا بفضل تركيزها على اللعب المتعدد ومجموعة متنوعة من الأوضاع.
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية

ألعاب الرماية وألعاب الاستكشاف ممتعة، لكن الواقع الافتراضي يمكن أن يكون منصة رائعة لعرض المزيد من النجاح الفكري، حيث أن لعبة Zed مطورة من قبل استوديوهات Cyan، التي أعطتنا سابقًا ألعاب Myst و Riven، وتروي اللعبة قصة فنان متقدم في السن ينظر إلى حياته بينما يبدأ الخرف بالزاحف والتأمل في السنوات الماضية مع بدء الخرف في التسلل، وبالرغم من أن الخرف ما يزال في الأيام الأولى، فإنه من الواضح أن هدف اللعبة سيكون جمع الذكريات عن حياته بحيث يمكن الحفاظ عليها من أجل كتابة كتاب لابنته.
ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية

لا تزال ألعاب الواقع الافتراضي جديدة إلى حد ما حتى الآن، وهذا ما يجعل لعبة InCell VR مميزة، وهي عبارة عن لعبة تعليمية للأطفال الذين يرغبون في معرفة القليل عن جسم الإنسان، حيث يأخذ اللاعب دور مدافع بشري من القرن الحادي والعشرين، تقلص حجمه ليدخل في جسم الإنسان، حيث يتيح له ذلك التنقل في جميع أنحاء الجسم أثناء محاربة فيروس الإنفلونزا، مع تعلم بعض الدروس التعليمية عن عناصر جسم الإنسان أثناء الرحلة.

ألعاب الواقع الافتراضي الاكثر إثارة -صحيفة هتون الدولية

دخل الواقع الافتراضي عالم التعليم من الباب الكبير، وخلق موارد جديدة للتدريس، تم ذلك من خلال ادخال الطالب في بيئة ثلاثية الأبعاد (3D) تجعل كل شيء أكثر متعة وإثارة، وتشير التقديرات أنه بحلول عام 2021 ستستخدم 60% من مؤسسات التعليم العالي الواقع الافتراضي لخلق بيئة محاكاة تعليمية معززة.

يسمح الواقع الافتراضي بالاستكشاف والسفر وزيارة العالم وأنت في منزلك، وتتمثل العقبة الأساسية في هذه التقنية بحاجتها لأجهزة خاصة عديدة مثل: (Oculus Rift, Samsung Gear VR, HTC Vive, Google Daydream)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى