الفنون والإعلامفن و ثقافة

نقل هاني شاكر للمستشفى

تعرض الفنان المصري هاني شاكر لوعكة صحية نُقِل على أثرها إلى أحد المستشفيات.

ونشر نقيب المهن الموسيقية مقطع فيديو عبر حسابه على أنستقرام من داخل المستشفى يطمئن جمهوره على حالته الصحية.

وعلّق المسؤول عن الصفحة: “يعتذر أمير الغناء العربي الفنان هاني شاكر عن عدم حضوره لحفل اليوم على مسرح النافورة في دار الأوبرا لتعرضه لوعكة صحية ونقله إلى المستشفى منذ قليل”.

واعتذر هاني شاكر عن عدم حضور حفله الغنائي، المقرر على مسرح النافورة في دار الأوبرا المصرية، قائلاً من على سرير في أحد المستشفيات: “جمهوري الحبيب بعتذر جدًا عن حفلة النهارده في الأوبرا، كان نفسي أشوفكم وأسعد بيكم وأغنيلكم كل اللي عايزينه”.

وأضاف: “للأسف صحيت النهارده لقيت نفسي تعبان وضربات قلبي مش متظبطة وروحت المستشفى وبعمل تحاليل والدكتور قالي لازم أفضل في المستشفى 48 ساعة في العناية المركزة وبإذن الله نحدد ميعاد تاني للحفلة، لأن أنتم بتدوني معنى للحياة”.

وأجرى هاني شاكر، مساء الأربعاء، مع الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو مصطفى حلمي، آخر بروفات الاستعداد للحفل الذي كان مقررًا إقامته، مساء الخميس على مسرح النافورة في دار الأوبرا.

هاني شاكر (21 ديسمبر 1952 -)، مغني مصري. من جيل الوسط ظهر وسط عمالقة الغناء في مصر مثل عبد الحليم حافظ ومحمد عبد الوهاب وفريد الأطرش لُقِّب بأمير الغناء العربي [1][2][3][4][5][6]

درس الموسيقى في معهد الكونسرفتوار حتى الإعدادية واشترك خلال هذه الفترة في برامج الأطفال في التليفزيون. والده الأستاذ عبد العزيز شاكر “كان موظف في مصلحة الضرائب المصرية توفي في 1970م“. والوالدة كانت موظفة في وزاره الصحة وتوفيت في 21-3-2009 والمفارقة أنه يوم عيد الأم. هو الأخ الثاني لكل: الشقيق الأكبر دكتور ماجد “كان طبيب وتوفي في 17/7/1998م. والشقيق الأصغر مهندس محمد وهو ابن أخو الطيار علاء شاكر [7]

بدأ حياته الفنية صغيراً، وكانت أول دخوله في عالم الفن عام 1966 في فيلم (سيد درويش) حيث قام بدور سيد درويش في صغره، وقد تم اختياره من بين عشرات الأولاد. ثم شارك مع عبد الحليم في أغنية (بالأحضان) حيث كان من ضمن الكورال، أول من اكتشف صوت هاني شاكر هو الموسيقار محمد الموجي في نهاية عام 1972، حيث غنّى له أول أغنية بعنوان (حلوة يا دنيا)، ويحكى أن هذه الأغنية عندما سمعها الناس في الإذاعة اعتقدوا أنها أغنية جديدة للعندليب الأسمر، آمن بموهبته كثيرون من الوسط الفني منهم: مأمون الشنّاوي، خالد الأمير، شادية، وردة، عبد الحليم حافظ نفسه. ظهر هاني في العصر الذي كان فيه الكبار يسيطرون على الأذن العربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى