الأدب والثقافةفن و ثقافة

موسم الرياض يعيد ابتكار الموضة بإطلاقه معرض “أنا عربية”

بمشاركة مصممات عربيات عالميات، تشهد “واجهة الرياض”، إحدى مناطق موسم الرياض 2021م، إطلاق معرض “أنا عربية” في الـ 10 من ديسمبر الجاري، وهو معرض متخصص في إبراز أجمل وأرقى التصاميم للمرأة العربية، حيث يعد الحدث الأضخم للإبداع في العالم العربي، والأكبر الذي يجمع المبدعات تحت سقف واحد.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وتشارك في معرض  “أنا عربية” نحو 250 مصممةً، وهو يقدم للزائرات تجارب فريدة ترضي شغفهن وتلاقي تطلعاتهن، ويوفر للمهتمات بعالم التصميم والموضة فرص الالتقاء بنظيراتهن من داخل المملكة وخارجها، لتطوير تجاربهن واكتساب مزيد من الخبرات في مجال التصاميم، مما يعزز مبدأ التنوع والشمولية في المعارض والفعاليات التي يقدمها موسم الرياض 2021.

ويجمع المعرض ، الذي يقام على مساحة 16 ألف م2، بين الفخامة والفن والإبداع، وهو متخصص في أصول الموضة والأزياء، ويندرج ضمن الفعاليات ذات الجماهيرية العالية التي ينظمها الموسم.

ويتيح لسيدات الأعمال والمصممات تسويق منتجاتهن والمشاركة بها، التي تشمل: الإكسسوارات، والأحذية، والحقائب، والتحف، والعطور، والمجوهرات، التي تمنح الزوار حياةً راقيةً، حيث يخلق المعرض بيئةً تفاعليةً تضم مجموعةً من النساء العربيات، يقدمن فيه عصارة تجاربهن وخلاصة إنتاجهن المتعلق بعالم الموضة والأزياء ومستحضرات التجميل، ضمن أسواق جديدة تدعم نمو الأعمال التي ابتكرها موسم الرياض 2021.

موسم الرياض، هو مهرجان ترفيهي عالمي يقام في مدينة الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية، ويهدف لتحويلها إلى وجهة ترفيهية سياحية عالمية، وفقا لأهداف برنامج جودة الحياة أحد برامج رؤية السعودية 2030. انطلق موسم الرياض للمرة الأولى في العام 2019 واستقطب أكثر من 10 ملايين زائر، وانطلق موسمه الثاني في 20 أكتوبر 2021 بعد توقفه عام 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا.
بلغت أيام المهرجان المحددة له عند إطلاقه في 11 أكتوبر 2019 في العاصمة الرياض، 70 يوما، ثم جرى تمديده بعد وصول عدد الزوار إلى أكثر من 7 ملايين شخص، حيث مُدّدَ في مناطق: ونتر وندرلاند، والمربع، والسفاري، وصحارى الرياض إلى 18 يناير 2020، وفي منطقة الرياض بوليفارد إلى نهاية شهر مارس 2020. وصل عدد فعاليات المهرجان إلى أكثر من 100 فعالية، توزعت على 12 موقعا بمساحة 14 مليون متر مربع. وقام على تنفيذه 280 شركة سعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى