الفنون والإعلامفن و ثقافة

حمو بيكا يعتذر لهاني شاكر

 قدم مطرب المهرجانات المصري، حمو بيكا، اعتذاره من نقيب الفنانين المصريين هاني شاكر، وذلك قبل ساعات قليلة من احتفالات رأس السنة، وتمنى أن يعتبره إبنا من أبنائه.

وفي رسالة وجهها حمو بيكا لهاني شاكر، عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك“، قال: “الأستاذ هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية، وأمير الغناء العربي بعتذر لحضرتك ولكل نقابة المهن الموسيقية عن كل ما صدر مني.

وأستسمح حضرتك أن تقبل اعتذاري أنت وكل أساتذتي في النقابة، أنا مكنتش طالب أكتر من إني أشتغل، ومش طالب أكتر من التصريح السنوي، لأني عايز أشتغل وأشوف شغلي وحياتي”. مضيفا: “أتمنى أن تقبل اعتذاري وتعتبرني ابنا من أبنائك”.

كما رد حمو بيكا على التعليقات التي أتت على منشوره، وقال: “انتو ليه كل حاجة بتاخدوها هزار؟ ليه كل حاجة بتاخدوها باستهتار! .. أظن الكلام مفيهوش أي هزار وأي ضحك .. يا ريت بعد إذنكم جميعا اللي حابب يقول كلمة حلوة يقولها واللي معندهوش كلام حلو ميتكلمش ويكتفي بسكوته يكون أفضل ..!”.

هاني شاكر (21 ديسمبر 1952 -)، مغني مصري.

من جيل الوسط ظهر وسط عمالقة الغناء في مصر

مثل عبد الحليم حافظ ومحمد عبد الوهاب وفريد الأطرش لُقِّب بأمير الغناء العربي [1][2][3][4][5][6]

درس الموسيقى في المعهد العالي للموسيقى حتى الإعدادية

واشترك خلال هذه الفترة في برامج الأطفال التي كان ينظمها التلفزيون المصري[7]

تزوج من نهلة توفيق في 1982 رزق منها: بابنته ” دينا” توفيت عام 2011 بعد صراع مع مرض السرطان وابنه “شريف “[8]

انطلاقته في الساحة الفنية كانت عام 1966 حيث شارك بفيلم (سيد درويش) بدور سيد درويش في صغره، ثم شارك مع عبد الحليم في أغنية (بالأحضان)

حيث كان من ضمن الكورال، أول من اكتشفه كمغني

هو الموسيقار محمد الموجي نهاية عام 1972، حيث غنّى له أول أغنية بعنوان (حلوة يا دنيا)

واجهته في بدايات شائعات كثيرة تدور حول خلافه مع عبد الحليم حافظ لكن سرعان ما انحل سوء التفاهم الذي خلقته الصحافة

حيث تم اللقاء بينهما بل وتعدّت إلى حادثتين، أولهما أن عبد الحليم

قام بتعديل الميكروفون في إحدى حفلاته والثانية

صعوده للمسرح ومشاركته غناء أغنية (كده برضه يا قمر) .[9][10]

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى