الفنون والإعلامفن و ثقافة

طارق لطفي مُغرم بدراما الصعيد

اعترف الفنان طارق لطفي، باستمتاعه بتقديم أدوار الشر رغم أنها تخالف طبيعته الشخصية، وقال إنه وقع في غرام دراما الصعيد بعد بطولة مسلسل “جزيرة غمام” الذي يعرض حاليا ضمن المسلسلات المصرية لرمضان 2022، مشيراً إلى أن مسلسل «جزيرة غمام» الذي يجري عرضه حالياً ضمن موسم رمضان، قد استحوذ عليه منذ أن سمع فكرته من صديقه المؤلف عبد الرحيم كمال، فشخصية «خلدون» التي يجسدها، هي نموذج للشر في كل زمان ومكان.

وأشار إلى أن شخصية خلدون التي يقوم بها في مسلسل “جزيرة غمام” مختلفة تمامًا عن شخصيته في مسلسل “جبل الحلال”، مؤكدًا أنه يستمتع في أدوار الشر  وتسعى شخصية خلدون إلى تخريب واقع الجزيرة الهادئة، معبراً بنظرته ونبرة صوته عن نواياه التي تهدف في كل خطوة إلى إشعال النار في البشر قبل المكان، وأوضح أنه يتحدث اللهجة الصعيدية لأول مرة في المسلسل، مؤكدًا أنه تم اختيار اللهجة السوهاجية لأنها أسهلهم إلا أنها تحتاج إلى تدريب.

وحول الصعوبات التي واجهت فريق العمل تابع لطفي: واجهنا عدة صعوبات خلال تصوير مسلسل جزيرة غمام منها تقلبات الجو والعواصف الترابية، كما أنه أصيب بشرخ في الأحبال الصوتية لكي يصل لشخصية خلدون.

وحول ردود الفعل الواسعة الجمهور حول المسلسل قال: ” أصابتني دهشة كبيرة إلى حد أنني أعدت مشاهدة بعض الحلقات، وسألت نفسي ما الشيء المختلف الذي قمت به حتى يكون رد الفعل مدهشاً على هذا النحو، صحيح أجتهد في كل أدواري، لكن في هذا العمل انتابتني حالة من الفرحة والدهشة والقلق والرعب، أنا ممثل أحب عملي وأدرك قيمته وتأثيره، ولكن بالتأكيد عناصر العمل تحدد نجاحه في ظل مؤلف مثل عبد الرحيم كمال يذهلنا بحواره، بجانب مخرج متميز مثل حسين المنياوي، ومدير التصوير إسلام عبد السميع الذي أبدع كادرات كلوحات تشكيلية، ومهندس الديكور أحمد عباس الذي كانت بصمته واضحه على كل تفصيلة، وكتيبة كبيرة من الممثلين الرائعين، وشركة إنتاج لم تبخل بأي شيء حتى أننا بنينا الديكور مرتين، مرة على البحر، ومرة أخرى بمدينة الإنتاج الإعلامي؛ لذا لا يصح أن ندعي أن الجمهور في رمضان يفضل الكوميديا أو الأكشن أو الأعمال الخفيفة، بعد أن اجتمع من قبل حول «القاهرة كابول» والآن مع «جزيرة غمام»”.

مسلسل “جزيرة غمام” من تأليف عبد الرحيم كمال، وإخراج حسين المنباوي، ويشارك في بطولته طارق لطفي، وأحمد أمين، وفتحي عبد الوهاب، ومحمد جمعة، ورياض الخولي، ووفاء عامر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى