11المميز لديناالإفتراضيالفنون والإعلام

مسلسل “#منهو_ولدنا” يحجز مكانة له على الخريطة الرمضانية في السعودية



تمكن المسلسل السعودي الكوميدي ”منهو ولدنا“، الذي يُعرض على شاشة ”إم بي سي“ في رمضان هذا العام، من حجز مكانة له على الخريطة الرمضانية.

وتدور أحداث قصة المسلسل حول شابين (ريان وبندر)، أحدهما ينتمي إلى عائلة فقيرة والآخر إلى عائلة ثرية جدا، يتم التبديل بينهما عقب ولادتهما في إحدى المستشفيات، لتعترف الممرضة المسؤولة عن تسليم المولودين – بعد ثلاثين عاما – وهي على فراش الموت بتبديلهما، لتنقلب إثر ذلك حياة الشابين وعائلتيهما رأسا على عقب.

وتمكن ”منهو ولدنا“ فيما يبدو، الذي جاء بعيدا عن قصص العنف أو النقد المباشر أو إثارة الجدل، أن يخلق ساحة راحة للمشاهد العربي، في قدرته على الموازنة بين بساطة فكرته وحبكة القصة.

وعززت بساطة فكرة القصة، التي أتت ضمن قالب كوميدي، في رفع جاذبية العمل، بعد أن أتت بعيدا عن التعقيد، كما خلت المشاهد من الحشو.

فيما جاء الحوار رشيقا، وقد تمكن من تقديم جرعة ضحك للمشاهد، دون ابتذال أو تهريج.

ورغم التجربة السعودية الكوميدية الناجحة، التي انطلقت مع سلسلة ”طاش ما طاش“ الشهيرة، إلا أنها شهدت تراجعا في السنوات الأخيرة، لتفقد شيئا من بريقها.

لكن مسلسل ”منهو ولدنا“، الذي يسلط الضوء على مناحٍ اجتماعية في إطار كوميدي، تمكن من إعادة ألق الكوميديا السعودية، التي تميزت بقدرتها على تقديم القصة الاجتماعية بطريقة فكاهية.

مسلسل "#منهو_ولدنا" يحجز مكانة له على الخريطة الرمضانية في السعودية
مسلسل “#منهو_ولدنا” يحجز مكانة له على الخريطة الرمضانية في السعودية


ونجح ”منهو ولدنا“ في سحب البساط من أعمال سعودية هامة على غرار ”العاصوف“ في جزئه الثالث، ليلفت الأنظار إليه، كما تمكن الفنانون المشاركون في ”منهو ولدنا“ من لفت الأنظار إليهم، على حساب أسماء نجوم سعوديين كبار.

وتميز أداء الممثلين المشاركين بتقديمهم الأدوار الموكلة إليهم دون مبالغة وبطريقة عفوية، محققين معادلة صعبة في إحداث التوازن بين تحقيق الدور وإضفاء الفكاهة عليه في ذات الوقت.

يذكر أن العمل، الذي يمتد على مدى ثلاثين حلقة، يشارك في بطولته كل من الممثلين إبراهيم الحجاج، الذي يلعب دور ”ريان“، وفايز بن جريس، الذي يلعب دور ”بندر“، وخالد الفراج، وهند محمد، إضافة إلى ريم العلي وخيرية أبو لبن وعلي الحميدي وحكيم جمعة.

اقرأ المزيد على صحيفة هتون الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى