الأدب والثقافةفن و ثقافة

افتتاح مهرجان الشارقة القرائي للطفل بالشارقة

إفتتح  الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتحت رعاية قرينته، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي،  فعاليات الدورة الـ 13 من “مهرجان الشارقة القرائي للطفل”، التي تنظمها “هيئة الشارقة للكتاب” لأول مرة في تاريخها على مدار 12 يوماً خلال الفترة ما بين 11 و22 مايو المقبل، حيث يستضيف تحت شعار “كوِّن كونك” في مركز إكسبو الشارقة، 139 دار نشر من 15 دولة عربية وأجنبية، ويشهد تنظيم أكثر من 1900 فعالية تجمع المسرح مع الورش الإبداعية والعروض الفنية والجلسات الحواريّة

وقد إستهل الإفتتاح برقصة قدّمها أطفال بعد قصّه الشريط ، وصافح الأطفال ، قبل أن يجول على عدد من الأجنحة المشاركة ويتحدث مع المعنيين فيها .
 وينظم المهرجان معرضاً تفاعلياً تعليمياً بعنوان “حديقة الحيوانات الآلية”، الذي يقدم مجموعة من 8 حيوانات آلية و15 نشاطاً تفاعلياً، يتعرف الأطفال من خلالها على مميزات الحيوانات وتفاصيل حياتها وآلية عمل أجسامها، وهو معرض مستوحى من كتاب “حديقة الحيوانات الآلية” الذي حررته وصممته دار “مارشال إيديشنز” في لندن.
 
كما سيكونً المهرجان  مناسبة للقاءات  مع نجوم الفن وكبار المبدعين العرب والأجانب
ويلتقي زوّار المهرجان النجم المصري محمد هنيدي، الذي قدّم العديد من الأعمال الأدبية للأطفال، ومخرج الأفلام الأميركي  والرسام الشهير كايل بالدا، مخرج ورسام الرسوم المتحركة لفيلم Minions الشهير، والذي شارك في العمل على عدة أفلام عالمية، منها Jumanj  و Toy Story 2. كما يشهد المهرجان تنظيم حفلة موسيقية يقدمها الملحن والمغني ومؤلف أغاني الأطفال طارق العربي طرقان رفقة أولاده.
 الشيخ سلطان القاسمي يفتتح مهرجان الشارقة القرائي للطفل  ويتفقّد أجنحته في معرض  اكسبو

وقال السيد أحمد العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب بأن هذا النشاط الهام  سيشهد  بداية فصلاً مرحلة جديدة من حكاية مشروع الشارقة الحضاري. أبطالها أطفال يحلمون بغد مليء بالطموحات والأحلام، حكاية كَتَبَ فصولها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، منذ أكثر من ثلاثة عقود، حكاية رغم تعدد أحداثها وأهمية رسائلها، إلا أنها تعد محطةً بارزةً من حكاية مشروع الشارقة الحضاري الكبير، هذا المشروع الذي آمن بما يمكن أن تصنعه الكتب، وما يمكن أن تقوده من إنجازات وتحولات لواقعنا ومستقبلنا”.
 
وأكد  رئيس هيئة الشارقة للكتاب أن ما يهدف إليه الشيخ سلطانً هو  الاستثمار بعقول الأطفال واليافعين، وبناء معارفهم وفتح المجال لاكتشاف طاقاتهم ومواهبهم، لا سيّما وأن صاحب السمو ، وقرينة ، علّمونا أن البلدان تتطور وتبنى بأيدي وعقول أبنائها، لهذا نحن في مهرجان الشارقة القرائي للطفل نساهم في بناء مستقبل بلادنا، ونكشف أمام الأجيال الجديدة الطرق والمسارات ليصلوا إلى ما يطمحون إليه، ويكونوا أبناءً مخلصين لثقافتنا العربية، وحاملين لرسالة الإمارة ورؤيتها الحضارية إلى العالم”.
 
و كشفت خولة المجيني، تفاصيل  فعاليات المعرض في عرض تقديمي، وقالت: “اخترنا أن تحمل الدورة الـ 13 من المهرجان شعار (كوّن كونك)، واخترنا في تصميم الشعار البصري مادة الصلصال للتعبير عن قدرة خيال الأطفال على صناعة عوالمهم الخاصة، وتشكيل مواهبهم بمرح ولعب وعبر التعلم والابتكار”.
 
وأضافت: “أردنا من خلال الشعار أن نفتح المجال للأطفال ليكتشفوا ما يطمحون إليه، وأردنا القول: إن الكتب والمعارف والعلوم هي الأدوات التي يصنع الأطفال من خلالها مستقبلهم، وهذا ما جعل من هذه الدورة استثنائية في عدد الفعاليات التي تستهدف تنمية مهارات ومعارف الأطفال، حيث تشتمل على أكثر من 1900 فعالية، يقدمها مبدعون وفنانون من جميع أنحاء العالم، وتتوزع ما بين 1140 فعالية للطفل، و120 فعالية ثقافية، و130 عرضاً فنياً ومسرحياً”.
 الشيخ سلطان القاسمي يفتتح مهرجان الشارقة القرائي للطفل  ويتفقّد أجنحته في معرض  اكسبو
،و أكد منصور الحساني، رئيس قسم المبيعات في هيئة الشارقة للكتاب، أن “مؤتمر الموزعين” يأتي بهدف تسليط الضوء على أفضل الممارسات في قطاع توزيع الكتب والتي تشمل: الاستراتيجيات الرقمية، والعمل مع الناشرين والمدارس، والكتّاب، والمهرجانات الأدبية والثقافية، وتنظيم المخزون، إضافة إلى خدمة المتعاملين، وإيجاد ونماذج الأعمال الجديدة.
 
وأوضح أن المؤتمر يوفّر للناشرين فرصة لقاء وفود الموزعين المشاركة، والتعريف بأعمالهم، وبناء فرص جديدة في سوق صناعة الكتاب، ويسعى إلى تعزيز مكانة الشارقة مركزاً لقطاع النشر العالمي، يجمع العاملين في صناعة الكتاب، ويتيح لهم فرصة التعاون في مشاريع تجارية جديدة.
 
ويشهد المهرجان مشاركة 139 دار نشر من 15 دولة عربية وأجنبية، حيث تشارك 76 دار نشر من الإمارات، و15 من لبنان، و7 دور نشر من كل من سوريا، والأردن، ومصر، و5 دور نشر من  الولايات المتحدة، إضافة إلى دور نشر من الكويت، وقطر، والسودان، والمغرب، والهند، وكندا، والمملكة العربية السعودية، والعراق وغيرها.
 
إضافة الى فعاليات ثقافية متنوعة ومبدعون عرب وأجانب
ووفقاً للمشرفين على المهرجان سيتم تنظيم  120 فعالية ثقافية، يقدمها 43 ضيفاً من 21 دولة حول العالم، ومن أبرزهم: ماريا تريوس من إسبانيا، وسيبستيان دي سوزا، ورادية حفيظة، وكورتيس جوبلينغ من المملكة المتحدة، ومن الولايات المتحدة، يستضيف المهرجان كوبي ياماندا، وكلير لوغروند، وشاندا مكلوسكي، ومن أستراليا، تشارك كين سبيلمان، ومن الهند، يلتقي الزوار بفيبها باترا، وبريا كوريان، وغيرهم.
 
كما تشارك الإعلامية قصواء الخلالي، من مصر، والكاتب والروائي عصام عبدالتواب يوسف، وعمر طاهر، وعفت بركات، ومن لبنان، يلتقي الزوار بالدكتور طارق أحمد البكري، ومن العراق فلاح هاشم، والرسامة انطلاق محمد علي، بالإضافة للعديد من المبدعين من روسيا وباكستان، وجنوب إفريقيا، وكينيا، والكويت، والأردن، وسوريا، والبحرين، وسلطنة عمان، وتونس.

الشيخ سلطان القاسمي يفتتح مهرجان الشارقة القرائي للطفل  ويتفقّد أجنحته في معرض  اكسبو

وتشهد فعاليات المهرجان إقامة 1140 فعالية للأطفال، يقدمها 11 ضيفاً من 14 دولة، منها 750 ورشة عمل تقام على مدى 12 يوماً من أيام المهرجان، و130 عرضاً فنياً ومسرحياً تتضمن كلاً من “المختبر السري”، “التزلج على الجليد في الحديقة السرّية”، “شخصيات حجرية”، و”باص المدرسة العجيب”، إضافة إلى العرضين المسرحيين “أكبر ناهي راهي العظيم”، و”زيتورا”، حيث سيكون الأطفال على موعد فيها مع المرح والترفيه والحماس.
 
وتقدم “محطة القصص المصورة” أكثر من 100 فعالية، يشارك فيها نخبة من الفنانين والمبدعين، كما يخصص المهرجان “ركن المستكشفين الصغار” للأطفال من 3 إلى 5 سنوات، والذي يقدم 264 نشاطاً إبداعياً وتفاعلياً، يخاطب الحواس الخمسة للأطفال الصغار، ويستثير خيالهم بأجواء من المرح والمتعة واللعب.
 
و تستضيف “محطة التواصل الاجتماعي” هذا العام 12 مبدعاً من مؤثري مواقع التواصل الاجتماعي والمتخصصين في صناعة المحتوى الإبداعي والمعرفي، الذين سيقدمون 25 فعالية وورشة متنوعة، تثري معارف ومهارات الأجيال الجديدة بتقنيات تقديم المحتوى على المنصات الرقمية المعاصرة.
 
كما سيشهد ركن الطهي خلال المهرجان تنظيم 30 فعالية، بمشاركة 8 طهاة من 7 دول، يشاركون بإعداد وصفات من المطابخ العربية والعالمية، حيث يستضيف المهرجان كلاً من الشيف كيرا آتويل، والشيف سالي بي من المملكة المتحدة، والشيف داريو ستيفن من الولايات المتحدة، وانيس نبيلة من ماليزيا، ونجلاء الشرشابى من مصر، إضافةً إلى الشيف فاتنة ضاهر من لبنان، والشيف نضال البريحي من الأردن، والشيف ثابت شام الأصيل من سوريا.
 

ويقام ضمن فعاليا المهرجان “معرض الشارقة لرسوم كتب الطفل” الذي يتضمن 23 ورشة عمل فنية يشارك فيه 296 رساماً من 48 دولة عربية وأجنبية، منهم 77 مشاركاً من المنطقة العربية، و219 من دول أجنبية.
 و  يستضيف جناح معرض الرسوم منصة صناع كتاب الطفل “أفق” التي يشارك فيها أكثر من 50 من دور النشر العربية والرسامين الإماراتيين والعرب والأجانب من 12 دولة، حيث تهدف المنصة إلى دعم المحتوى البصري لكتاب الطفل العربي والارتقاء بصناعة كتاب الطفل، إضافة إلى دعم نهوض وتطور هذه الصناعة في المنطقة العربية والإسهام في تقديم محتوى متميز يواكب الطرح العالمي في هذا المجال.
 
وسينظم المهرجان مسابقة “فارس الشعر” السنوية، بالتعاون مع المكتب الثقافي والإعلامي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة، والتي تهدف للارتقاء بذائقة الأطفال واليافعين في مراحلهم العمرية المختلفة وتقويم ألسنتهم. وتمنح الفائز الأول 3000 درهم، والثاني 2000 درهم، والثالث 1000 درهم، بينما يعطى كل واحد من مشاركي الفئة الأولى جائزة تشجيعية تقدر بـ 500 درهم.
 
الجدير بالذكر قوله ان المهرجان يتولّى رعايته  كلاً من شركة “اتصالات”، الراعي الرسمي، وهيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، الشريك الإعلامي الرسمي، ومركز إكسبو الشارقة، الشريك الاستراتيجي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى