أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

يوتيوب يتخذ قرارا بشأن فيديوهات “إرشادات الإجهاض”

ابتداء من اليوم، أعلن موقع يوتيوب أنه سيزيل المحتوى الذي يقدم إرشادات لطرق الإجهاض غير الآمن، أو طرق الإجهاض المنزلي.

وقال يوتيوب في تغريدة على تويتر: “بدءا من اليوم، وبتكثيف للجهود على مدار الأسابيع القليلة المقبلة، سنزيل المحتوى الذي يوفر إرشادات حول طرق الإجهاض غير الآمنة أو يروج للادعاءات الكاذبة حول سلامة الإجهاض، بموجب سياسات الموقع لمحاربة المعلومات الطبية المضللة”.

وأضاف يوتيوب: “مثل جميع سياساتنا المتعلقة بالموضوعات الصحية أو الطبية، نعتمد على الإرشادات المنشورة من السلطات الصحية”.

وأكد الموقع أنه يعطي الأولوية لعرض محتوى وفيديوهات “المواضيع الصحية” من مصادر موثوقة، وأكد مراجعته المستمرة لسياسات الموقع ومحتواه، مع الانتباه إلى تطور أحداث العالم.

وأضاف الموقع: ” نحن أيضا بصدد إطلاق لوحة معلومات تزود المشاهدين بالسياق والمعلومات من السلطات الصحية المحلية والعالمية، ضمن مقاطع الفيديو المتعلقة بالإجهاض على الموقع.

وكانت المحكمة العليا في الولايات المتحدة قد ألغت قبل شهر من اليوم، “التشريع التاريخي” الذي يمنح حق للإجهاض في الولايات المتحدة منذ عام 1973. 

وبهذا القرار، عادت الولايات المتحدة إلى الوضع الذي كان ساريا قبل 1973 عندما كانت كل ولاية حرة في أن تسمح بالإجهاض أو أن تحظره.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

يتيح اليوتيوب للمستخدمين تحميل وعرض وتقييم ومشاركة وإضافة إلى قوائم التشغيل والإبلاغ عن مقاطع الفيديو والتعليق عليها والاشتراك مع مستخدمين آخرين. يتضمن المحتوى المتاح مقاطع الفيديو ومقاطع البرامج التلفزيونية ومقاطع الفيديو الموسيقية والأفلام القصيرة والوثائقية والتسجيلات الصوتية ومقاطع الأفلام والبث المباشر وتدوين الفيديو ومقاطع الفيديو الأصلية القصيرة ومقاطع الفيديو التعليمية. يتم إنشاء معظم المحتوى وتحميله بواسطة الأفراد، لكن الشركات الإعلامية بما في ذلك سي بي إس وبي بي سي وفيفو وهولو تقدم بعض موادها عبر اليوتيوب كجزء من برنامج شراكة مع اليوتيوب. يمكن للمستخدمين غير المسجلين مشاهدة مقاطع الفيديو على الموقع، ولكن لا يمكنهم تحميلها، بينما يمكن للمستخدمين المسجلين تحميل عدد غير محدود من مقاطع الفيديو وإضافة التعليقات. تتوفر مقاطع الفيديو المقيدة بالفئة العمرية فقط للمستخدمين المسجلين الذين يؤكدون أن عمرهم لا يقل عن 18 عامًا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى