البشرة والشعرالجمال والديكور

فوائد زيت الشوفان للشعر

لطالما كان الشوفان علاجاً شائعاً لحكة الجلد والإكزيما، تم استخدام هذا العلاج الذي يعود تاريخه إلى روما القديمة لتغذية وتسكين الأمراض المختلفة.

أدت الخصائص المرطبة للشوفان إلى إدراجه في قائمة مكونات المنتجات في كل من ممرات الإسعافات الأولية والجمال في العديد من الصيدليات.
فهل زيت الشوفان هو العلاج الذي تبحثين عنه لعلاج شعرك ؟ تعرفي أكثر على خصائصه العلاجية:

فوائد زيت الشوفان للشعر

أكثر من مجرد وجبة فطور متوازنة ، تم استخدام الشوفان في العديد من علاجات DIY المنزلية للبشرة، بما في ذلك الحمامات والأقنعة والمقشرات، لقدرته على تقليل الالتهاب والتحسس وتوفير الترطيب. أن زيت الشوفان يحتوي على كل من حمض الأوليك واللينوليك. يوجد حمض الأولي ، أو حمض أوميغا 9 الدهني، بشكل طبيعي في الزهم البشري، حيث تفرزه فروة الرأس لتغليف الشعر، مما يوفر الرطوبة وحاجزاً وقائياً.

كيفية استخدام زيت الشوفان للشعر

يمكن العثور على زيت الشوفان ومستخلص نخالة الشوفان مدرجين كمكونات في العديد من أنواع الشامبو والبلسم المغذية ، ولكن يمكنك العثور على زيت الشوفان عند العطار. يمكن استخدام زيت الشوفان كعلاج يترك على الشعر مدة 15 دقيقة لترطيب فروة الرأس وتغذية الشعر ومنع تساقطة.

يستخدم كمعزز للبروتين: أحماض أوميغا الدهنية في زيت الشوفان في الواقع تعزز امتصاص المكونات الأخرى في المنتجات هذا يجعل زيت الشوفان إضافة رائعة لأي قناع علاجي منزلي مثل علاجات البروتين. امزجي بضع قطرات من زيت الشوفان في القناع لزيادة الترطيب وتعزيز فعالية المكونات الأخرى.

فوائد زيت الشوفان للشعر

الشوفان أو خرطال أو خرطل أو قرطمان (Oat) (الاسم العلميAvena sativa) هو نبات عشبي حولي من الفصيلة النجيلية، ويعد نوعاً منطبق شوفان بالفول السوداني والعسل والقرفة والجوز

الحبوب، تستخدم بذوره في تغذية الإنسان والحيوان خصوصاً الدواجن والأحصنة. يستخدم قشّه أحياناً كمرقد للحيوانات.

الشوفان الخام غير صالح لعمل الخبز، وعادة مايقدم كعصيدة مصنعة من الشوفان المدشوش، أو رقائق الشوفان أو دقيق الشوفان ويخبز أيضاً بسكويت الشوفان (كيك الشوفان) والذي يمكن إضافة دقيق القمح اليه.

تعد منتجات الشوفان من الأغذية الرخيصة والمغذية وذلك كان السبب في انتشاره واستخدامه في الكثير من بلدان العالم منها الولايات المتحدة. كما يستخدم في صناعة غذاء الأطفال، كما يمكن استخدامه في عمل الخبز بخلطه مع دقيق الحنطة.

يحتوي لب الشوفان على محتوى من الدهن يزيد عما هو في الحنطة وعلى كمية من البروتين لاتقل عما في بذور الحنطة، وهو يشبهها أيضاً في تركيب الأحماض الأمينية مثل الأرجينين والليستين والتربتوفان. يحتوي دقيق الشوفان على فيتامين ب1 ذي الأهمية الخاصة ويحتوي على المواد المعدنية مثل الحديد والفسفور وبه طاقة تزيد على ما في القمح وكذلك يحتوي على النشا ويستعمل أيضاً في إنتاج مادة الفيورفورال وهي مادة مذيبة في عملية تنقية أملاح زيوت الطعام النباتية ومذيباً لإزالة الأصباغ.

والمنتجات الغذائية المصنوعة من بذور الشوفان ذات طاقة غذائية عالية وسهلة الهضم ولها أهمية كبيرة لمن يعانون من أمراض معدية والشوفان غالباً مايزرع من النباتات البقولية وفيما يأتي التركيب الكيميائي له.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى