11المميز لديناتشكيل وتصويرفن و ثقافة

اليوناني #شاريس_تسيفيس يبدع في #لوحات_الفسيفساء

ابتكر الفنان والمصمم البصري اليوناني شاريس تسيفيس Charis Tsevis سلسلة من لوحات الفسيفساء الرقمية المذهلة بعنوان African Bricks ، والتي كانت مستوحاة من منازل علب الثقاب الأفريقية الفريدة.

حسب موقع behance.net، فقد مر كثير من السنوات حتى الآن على دراسة الفنان اليوناني شاريس تسيفيس الثقافة الأفريقية وتجربة انغماسه في عمق الثقافة المرئية الكرنقالية الغنية للقارة وشعوبها، فمنذ رحلته الأولى إلى جوهانسبرغ، جنوب أفريقيا وقع في حب التراث الأفريقي، حيث مثلت الثقافة والفنون الأفريقية المحتفلة بالشمس ودفئها والحرارة وتموجاتها اللونية حالة خاصة من الشغف والأصالة وقوة التعبير حيث اعتبرها أرضية فنية صلبة يمكنه بناء عمله الرقمي عليها.
في مجموعته من التصميم الفني من سلسلة African Bricks اعتمد تسيفيس على اتباع مفهوم بيت علبة الثقاب الأفريقي، وبيوت علب الثقاب هو جزء من تصميم الفصل العنصري الكبير لذووي البشرة الداكنة، فقد تم إنشاء منازل لإيواء العمال من ذووي البشرة الداكنة بشكل أساسي الذين عملوا في المناجم والصناعات الأخرى في المدن، بعيدًا عن صخب المدينة، على أن منازل علب الثقاب على الرغم من كونها قبيحة وباردة وضيقة الهياكل، فإن أصحابها أجبروا أن يكونوا مبدعين وأن يزينوها، فكان لا بد لهم أن يكبروا ليحبوا بيئتهم ليتمكنوا من الحياة فيها برضا وسعادة.

شكراً يا أفريقيا
أحب المصمم اليوناني المعروف بعمله في مجال الفسيفساء الرقمية والرسوم التوضيحية عالية التعقيد والتركيبات المستقبلية الجديدة وفق التقنيات الرقمية، هذه المنازل كثيرًا، فتبدو كل لبنة استعان بها، وكل رمز تراثي حداثي أو موتيف ثقافي غني وحدة تصميمة مذهلة يمكن أن تجد مكانها على هذه الجدران في سويتو أو غيرها من البلدات الأفريقية، وتمثل سلسلة African Bricks، سلسلة أخرى من الفن التصويري باستخدام الأنماط والأنسجة والأقمشة والتطريز والأوراق وأي مادة أخرى تعكس شغف وجمال إفريقيان وقد ذيل المصمم البصري الملهم أعماله من سلسلة African Bricks ، بعبارة “شكرا يا أفريقيا. لكل الجمال والبهجة والإلهام! “.

تركيبات الفسيفساء البصرية الرقمية المعبرة
اللافت بأعمال شاريس تسيفيس استخدامه تركيبات الفسيفساء البصرية الرقمية حيث يقوم بالاستعانة بالرموز الفنية الأفريقية وغيرها وما تعكسه من دلالات سيمولوجية وإبستمولوجية ملفتة للنظر وواضحة تخدم التصميم وتكسبه ثراءًا وعمقًا سواء في هذه السلسلة من African Bricks، وأعماله السابقة الأخرى، فمن بين إبداعاته، يمكننا أن نرى هيو لوري المصنوع من الأجهزة اللوحية والحبوب، أو ستيف جوبز الذي تم إنشاؤه من جميع أنواع أدوات Apple، أو حتى بوب وارهول في فائض عن نفسه. داروين، مايكل جوردان، أوباما ، فلورنس ويلش ، مارك زوكينبرج ، شاك أو إيمي واينهاوس وغيرهم الكثيرين الذين لم يفلتوا من أسلوبه.

من هو شاريس تسيفيس ؟
Charis Tsevis هو مصمم بصري ملهم، ومصمم رسوم إيضاحية متمرس، ومخرج فني حائز على العديد من الجوائز الهامة يعيش ويعمل في اليونان. تدرب في ميونيخ وميلانو، وهو حاصل على دبلوم في التصميم الجرافيكي من Akademie fur das Grafishe Gewerbe ، Munchen وماجستير في التصميم المرئي من Scuola Politecnica di Design ، ميلانو. يدير الاستوديو الخاص به باسم “Tsevis Visual Design” في أثينا. تم تكريم عمله بجوائز مرموقة في أوروبا والولايات المتحدة مثل جوائز ED وجوائز Epica و NPSA و Behance وغيرها.
تشاريس هو أيضًا أستاذ بدوام جزئي في تصميم التحرير والطباعة في كلية AKTO للفنون والتصميم. قدم ندوات في جامعة بانتيون في أثينا وألقى محاضرات في العديد من المؤتمرات والندوات الوطنية والدولية مثل المؤتمر الدولي للطباعة والتواصل المرئي أو يوم Adobe D.، واليوم العالمي للتصميم وغيرها الكثير.
لـ تشاريس مقالات حول نظرية التصميم وعلم الجمال وتاريخ الحوسبة في بعض المجلات الفنية وتكنولوجيا المعلومات المرموقة في اليونان (+ design ، RAM ، إلخ). كما كتب كتابين عن Adobe Photoshop.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى