علوم طبيعيةعلوم وتقنية

دليل جديد على وجود# مياه مالحة على #سطح المريخ

يشير دليل جديد خلص إليه عدد من العلماء إلى وجود مياه سائلة تحت سطح كوكب المريخ.

ويعد هذا الاكتشاف إنجازاً كبيراً في البحث عن دليل يؤكد أن المريخ أكثر رطوبة مما يبدو،  وكذلك في مجال البحث عن أشكال حياة فضائية يستضيفها الكوكب.

يقول علماء إن النتائج الجديدة تنطوي للمرة الأولى على دليل يشير إلى وجود مياه تحت سطح المريخ باستخدام بيانات ليست مستمدة من الرادار. هكذا، فإنها تقدم رأياً إضافياً مفاده أن “الكوكب الأحمر” قد يكون صالحاً للعيش.

وكان فريق بحثي إيطالي بقيادة جرازيلا كابراريلي من جامعة جنوب كوينزلاند في أستراليا، جزءاً من فريق دولي يبحث في إشارات الانعكاس الساطعة تحت سطح المريخ، والتي تم رصدها لأول مرة في البيانات التي تم الحصول عليها بين عامي 2010 و2019 بواسطة الرادار “مارسيس” على متن “مارس إكسبريس”.

وفي الآونة الأخيرة، قدم تعاون جديد بين الفريق الإيطالي والباحثين المقيمين في الولايات المتحدة أدلة جديدة تدعم هذا التفسير، وتم نشر نتائج هذه الدراسات مؤخرا في مجلتي “نيتشر كومينيكيشن ” و”جورنال أوف جبوفيزيكال ريسيرش”.

وطورت كابراريلي، وهي مساعد في مركز الفيزياء الفلكية بجامعة جنوب كوينزلاند، النماذج الحرارية وحساب نطاق درجات الحرارة في قاعدة الغطاء القطبي الجنوبي للمريخ، أسفل الرواسب ذات الطبقات القطبية الجنوبية (SPLD).

وقالت: “قررنا دراسة الخصائص الفيزيائية للرواسب نفسها، من خلال نمذجة انتشار موجات الرادار من خلال جليد الماء والغبار”.

وتحدد الحسابات الجديدة النسبة المئوية لشوائب الغبار في الرواسب لتكون بين 5% و12%، ما يزيد من تحديد حد أعلى قدره 230 كلفن (-43 درجة مئوية) لدرجة الحرارة عند القاعدة.

وأضافت: “تُظهر دراساتنا أن درجة الحرارة في قاعدة الرواسب ذات الطبقات القطبية الجنوبية المحسوبة حتى الآن بواسطة باحثين آخرين (حوالي 170-180 كلفن) قد تم التقليل من شأنها إلى حد كبير، ويمكن بدلاً من ذلك أن تصل بسهولة إلى 200 كلفن (-73 درجة مئوية) والتي تقع في نطاق درجات حرارة ذوبان المحاليل الملحية”.

وتشير إلى أن “التجارب المعملية الجديدة التي أجريت في مختبرات جامعة روما تري (إيطاليا) ومعهد الأبحاث الجنوبي الغربي (الولايات المتحدة) تثبت كذلك أن الخصائص الفيزيائية للمحلول الملحي في درجات الحرارة المنقحة هذه تتوافق تماماً مع قوة إشارات الرادار المكتسبة من قاعدة الرواسب القطبية الجنوبية المريخية”.
دليل جديد على وجود# مياه مالحة على #سطح المريخ -صحيفة هتون الدولية-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى