تربية وقضايا

علاج تقوس الساقين عند الأطفال

يعد تقوس الساقين مشكلة شائعة لدى الأطفال تؤثر على استقامة عظام الساقين بنسبة كبيرة، ويظهر تقوس الساقين عندما يقوم الطفل بالوقوف وضم الكاحلين معًا فتظهر مسافة كبيرة بين كلتي الساقين أو بين الركبتين مؤدية لمظهرغير صحي وغير جمالي قد يؤثر على نفسية الطفل.

يظهر تقوس وانحراف الساقين عن بعضهما بشكل أكثر وضوحًا في المشي، وعلى الرغم من الأطفال عادة لا يعانون من ألم أثناء المشي إلا أنه مع الوقت إذا استمر تقوس الساقين عند الأطفال بعد عمر سنتين قد يصاحب التقوس عرج أثناء المشي وعدم القدرة على الاتزان.

أسباب تقوس الساقين عند الرضع

– قد يكون السبب فسيولوجي طبيعي عند نمو الرضيع ولايحتاج إلى تدخل طبي، وتختفي بمجرد وصول الطفل إلى الثالثة من عمره.

– يعتبر مرض بلاونت من الأمراض المسببة لتقوس الساقين عند الرضع كما أنه أيضا يصيب الأطفال والمراهقين، حيث أنه مرض يتسبب في اضطراب في نمو العظام في الجزء العلوي من الساق، وقد تزداد نسبة الإصابة به عند الإناث أو لدى المصابين بالسمنة أو الأطفال ممن يعانون من قصر القامة.

ـ فيتامين د للجنين أثناء الحمل أو بعد الولادة قد يتسبب في نقص الكالسيوم والفسفور مما يؤثر على العظام، وقد يتسبب في إصابة الطفل بمرض الكساح والذي من أعراضه تقوس الساقين.

– استخدام مشاية الأطفال وتركه عليها لفترات طويلة قبل أن يستعد للمشي أو للوقوف يؤثر على عظام الساقين مما يؤدي إلى التقوس وخاصة إذا كان الرضيع يعاني من الوزن الزائد.

 أنواع تقوس الساقين عند الأطفال

تقوس الساقين للداخل : ويسمى التقوس ذو الركبة الروحاء حيث يصعب على الطفل ضم قدميه سويا نظرا لقرب ركبتيه من بعضهما و بعد قدميه في نفس الوقت، ويسمى بالانجليزي Genu Valgum أو Knock-knee

تقوس الساقين للخارج: ويسمى التقوس ذو الركبة الفحجاء فان الطفل يستطيع ضم قدميه لكن تظل هناك مسافة كبيرة بين ركبتيه، ويسمى بالانجليزية Genu varum أو Bow-legs

علاج تقوس الساقين عند الأطفال

لا يعد العلاج ضرورياً بالنسبة للرضع والأطفال دون سن الثانية ما لم تكن الحالة شديدة، حيث يعتمد علاج تقوس أرجل الأطفال على العمر بالإضافة إلى مدى خطورة الأعراض، وما إن كان الطفل مصاباً ببعض الأمراض الأخرى أم لا.

تشمل طرق علاج تقوس الساقين عند الأطفال ارتداء الأحذية الخاصة أو دعامة الساق المتحركة، كما الجبيرة لتقويم العظام وتصحيح اعوجاجها، وتستخدم هذه الطرق أيضاً في علاج مرض بلونت.

متى يختفي تقوس الساقين عند الاطفال؟

قد يعاني الطفل من تقوس الساقين إلى الخارج في بداية ولادته، بعدها تعتدل الساق وتصبح في موضعها الطبيعي بعد السنة الأولى ، وقد تتجه الساقين في الاعوجاج

إلى الداخل بعد سنتين من الولادة، ومن ثم تعود الساق إلى نموها الطبيعي بدون وجود تقوي في أي من الساقين

من المتوقع أن تعود كلتا الساقين إلى وضعهما الطبيعي بعد مرور سنتين من الولادة حيث تبدأ الساق في الاعتدال والخروج إلى الخارج وتعود الساقين إلى الوضع الطبيعي بمرور الوقت، ولكن في حالة أنه لم يتم عودة الساق إلى الوضع الطبيعي، فلابد حينها من مراجعة الطبيب.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى