الجمال والديكورالمظهر والأزياء

الجلد موضة ما قبل خريف 2021

اغتنت مجموعات ما قبل خريف 2021 بالكثير من الأقمشة والخامات التي استخدمها المصمّمون لتقديم تصاميم أنيقة ومميّزة. ولعلّ أزياء الجلد كانت الحاضر الأبرز في هذا الموسم، خاصة أنه تم إقران الجلد مع أقمشة أخرى وقصّات عصرية بأسلوب مبتكر.
باسيك Bassike

قدّمت علامة باسيك Bassike إطلالة جريئة من الجلد الأسود مؤلفة من سروال ضيّق بخصر عالي نسّقت معه قميصاً من القماش نفسه. هي إطلالة عملية وشابة يمكنك أن تختاري معها حذاء وحقيبة باللون الأسود إذا كنت تعشقين اطلالات المونوكروم أو بإمكانك أن تختاري إكسسوارات ذهبية أو بلون الهافان للمسة مشرقة.

جوناثان سيمكاي Jonathan Simkhai

علامة جوناثان سيمكاي Jonathan Simkhai بدورها قدّمت جمبسوت مصنوعاً من الجلد باللون الأزرق الفاتح وبأرجل متوسّطة الطول. هو تصميم عصري ومميّز، اختاري معه حذاء من الجلد الكحلي وتألقي بأناقة في الخريف المقبل.

فيليب بلاين Philipp Plein

اختارت علامة فيليب بلاين Philipp Plein لوحة ألوان النيود الهادئة لتقدّم من خلالها هذه الإطلالة المؤلفة من سروال فضفاض من الجلد ذات الخصر العالي، وكنزة مصنوعة من الصوف ونسّقت مع الإطلالة حقيبة مزدوجة وحذاء من الساتان.

بروينزا سكولر Proenza Schouler

إذا كنت تتمتعين بذوق فريد وجريء فإن هذه البدلة التي قدّمتها علامة بروينزا سكولر Proenza Schouler وهي مصنوعة من تنورة متوسطّة الطول وسترة فضافضة باللون البيج الفاتح ستمنحك الإطلالة التي ترغبين بها. نسّقي هذه البدلة مع إكسسوارات من الجلد الأسود لتتألقي بحضور رصين ولافت.

رالف لورين Ralph Lauren

بأسلوب جريء ولافت قدّمت علامة رالف لورين Ralph Lauren قماش الجلد، حيث صمّمت سروال ليغينيغ مصنوع من جلد الثعبان ونسّقت معه توب من الصوف من دون أكمام مع حذاء صندل مسطّح.

الملابس أو الأزياء أو الألبسة (مفرده: مَلبَس، زِيّ، لِباس) تحمي الجسد البشري من الطقس والبيئة الخارجية وتخفي العورة.

منذ القدم، شكل الملبس ضرورة للإنسان كغيره من ضروريات الحياة من مأكل ومسكن وغيرهما. وتطور تاريخ اللباس ليرتبط في العقود الأخيرة بالموضة وعالم تصميم الأزياء.

في البدء ارتبطت الحاجة إلى الملبس بالحاجة إلى الوقاية من الأحوال الجوية كالبرد والحر. فتطور اللباس من مجرد جلود الحيوانات وصوفها وفراءها وريشها إلى ملابس يحيكها ويتففن في خياطتها. وكان للثورة الصناعية أثر كبير في تطورها وتنوعها.

تصميم الأزياء هو فن من الفنون التطبيقية المتخصصة لتصميم الملابس، وجزء من السلوك الإنساني فالإنسان عادة يسعى لإشباع حاجاته وهو في سبيل هذا يستخدم ما لديه من خيال ومعرفة ومهارة في ابتكار ما يحقق له هذه الاحتياجات. والتصميم هو فن وقتي أو موسمي حيث يتأثر بما حوله ويعدّ من توابع الحياة الثقافيه والتأثيرات الاجتماعية، ويتسم هذا الفن بالتجديد والتنوع الإبهار موسم بعد موسم.

وقد يتم تعريف تصميم الأزياء بأنه ذلك الكيان المبتكر والمتجدد في خطوطه ومساحاته اللونيه وخاماته المتنوعة، التي يحاول مصمم الأزياء أن يترجم بها عناصر التكوين إلى تصميم مستحدث ومعايش لظروف الواقع بصورة تشكيلية جميلة. وهو عملية إضافية، الغرض منها ابتكار عمل جديد يؤدي عدة وظائف منها المادي والجمالي، أي أن عملية التصميم تعدّ عملا مبتكرا يحقق غرضه بإضافة شيء جديد.

واتفق مصممي العالم على أن يكون هناك موسمين للأزياء سنويا، موسم محدد لفصلي الخريف والشتاء أوالربيع والصيف. من أشهر المدن المهتمة بالأزياء هي باريس وميلان ولندن ونيويورك، وتوجد في هذه المدن أشهر المصممين تاريخيا وفي وقتنا الحالي. مثل كوكو شانيل وهي صاحبة دار شانيل . و إيف سان لوران وكريستيان ديور ومن الجدد كالفين كلاين ورالف لورين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى