الأدب والثقافةفن و ثقافة

“المدخلي” يفتتح الدورة العلمية بجازان

افتتح الشيخ أسامة بن زيد المدخلي المدير العام لفرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة جازان، الدورة العلمية الأولى التي تنظمها الوزارة ممثلة بوكالتها للدعوة والإرشاد، بمحاضرة علمية بعنوان “جهود المملكة في نشر العلم الشرعي”، ألقاها مساء السبت في جامع الملك عبدلله -رحمه الله- بعد صلاة المغرب بمدينة جازان.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وجاء افتتاح الدورة بمحاضرة علمية بعنوان “جهود المملكة في نشر العلم الشرعي” للشيخ المدخلي في جامع الملك عبدلله رحمه الله بعد صلاة المغرب بمدينة جازان، إذ استهل الحديث فيها بالتذكير بالنعم التي منّ الله بها هذه البلاد المباركة، من نعمة التوحيد والعقيدة، وجعلها منارة وقبلةً للإسلام والمسلمين، منوهاً بفضل الله على قادتها من الحرص على نشر أمور دينه الحنيف في شتّى بقاع الارض.

وأكد “المدخلي” أهمية مثل هذه الدورات العلمية التي تنظمها وزارة الشؤون الإسلامية بمتابعة دؤوبة من وزير الشؤون الإسلامية، الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، الذي يؤكد الدور الذي ينبغي أن تضطلع به فروع الوزارة بالمناطق من نشر العلم الشرعي، والتشديد على ما يوحّد الصف، ويرسخ قيم الوسطية والاعتدال في نفوس المجتمع.

كما تناولت المحاضرة سردًا للجهود التي تقدمها السعودية بمختلف قطاعاتها بالعناية بالدعوة ونشر العلم الشرعي، والاهتمام بمصادر التعليم.. إلى جانب تقديم نصائح للمشاركين في أعمال الدورة، تتضمن توجيهات وإرشادات لكل ما يحقق رسالتها وأهدافها العامة.
"المدخلي" يفتتح الدورة العلمية بجازان -صحيفة هتون الدولية-

وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، تأسست في 20 محرم عام 1414هـ، تحت مسمى (وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد)، وهي الوزارة المسؤولة عن جميع الشؤون الإسلامية بالمملكة العربية السعودية، وتتولى الإشراف على الأمور المتعلقة بالأوقاف الخيرية وتنمية أعيانها، وبشؤون المساجد والمصليات، والإشراف العام على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، وتنظيم المسابقات المحلية والدولية لحفظ كتاب الله وتلاوته وتجويده، والسنة المطهرة، إلى جانب الدعوة إلى الله في الداخل والخارج، والإشراف على المراكز الإسلامية، ومساعدة الأقليات والجاليات الإسلامية في الخارج والتنسيق مع الهيئات الإسلامية، ودعم الجامعات والمعاهد الإسلامية في الخارج، وإبراز جهود المملكة في دعم العمل الإسلامي، وبتاريخ 30 رجب 1437هـ، الموافق 7 مايو 2016م صدر أمر ملكي بتغيير اسمها إلى (وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد)، ويتولى رئاستها الآن الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى