أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

سماعة من هواوي في الإمارات

سماعة من هواوي في الإمارات – أعلنت شركة ”هواوي“ الصينية، اليوم الإثنين، إطلاق سماعات أذن جديدة باسم Huawei FreeBuds 4i والتي توفر صوتا عالي الجودة وعمر بطارية طويل الأمد تدوم لمدة 10 ساعات مع ميزة إلغاء الضوضاء النشط (ANC)، وتأتي مع تصميم عصري ومريح.

سماعة من هواوي في الإمارات

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وترث سماعات Huawei FreeBuds 4i الميزات القوية من سلسلة سماعات Huawei FreeBuds، بما في ذلك تقنية إلغاء الضوضاء النشطة وعمر بطارية طويل، وتوفر صوتا واضحا للغاية، مما يتيح لجميع المستخدمين الاستمتاع بتجربة صوتية غير مسبوقة.

وستتوفر سماعة Huawei FreeBuds 4i للطلب المسبق، بدءا من 25 مارس الجاري، مع صندوق هدايا بمكبر صوت بلوتوث، واشتراك لمدة 3 أشهر في Huawei Music، وخدمة ضمان لمدة 15 شهرا.

وتتميز سماعات Huawei FreeBuds 4i بمكونات مخصصة، بما في ذلك محركات ديناميكية كبيرة بحجم 10 مم لتقديم سعة أكبر لجهير صوت قوي. في الوقت نفسه، يضمن الهيكل الرائع للحد من ضوضاء الرياح اتساق المؤثرات الصوتية الناتج لجعل الاستماع إليها مريحا.

شركة هواوي تكنولوجيز المحدودة ( /ˈhwɑːˌw/، الصينية المبسطة 华为技术有限公司 ) (تُنطق عن هذا الملف Huáwéi، (بالإنجليزية: Huawei)‏) هي شركة صينية لتصنيع معدات الاتصالات السلكية واللاسلكية والإلكترونيات الاستهلاكية، ومقرها في شنجن، غوانغدونغ، الصين.

تأسست الشركة في عام 1987 من قبل رن تشنغ فاي. وفي البداية، كان تركيز هواوي منصبا على تصنيع لوحات ومقاسم الهاتف، ثم وسعت أعمالها لاحقا لتشمل بناء شبكات الاتصالات السلكية واللاسلكية، وتوفير الخدمات التشغيلية والاستشارية والمعدات للمؤسسات داخل وخارج الصين، وتصنيع أجهزة الاتصالات للسوق الاستهلاكية.

كان لدى هواوي أكثر من 170,000 موظف اعتبارا من سبتمبر 2017، حوالي 76000 منهم يعملون في مجال البحث والتطوير (البحث والتطوير). ولديها 21 معهد للبحث والتطوير في جميع أنحاء العالم. اعتبارا من 2017 استثمرت الشركة 13.8 مليار دولار أمريكي   في البحث والتطوير.لقد نشرت هواوي منتجاتها وخدماتها في أكثر من 170 دولة. واعتبارا من 2011 كانت تقدم خدماتها إلى 45 مشغل اتصالات من أكبر 50 مشغل من مشغلي الاتصالات. أما شبكاتها، التي يتجاوز عددها 1500 شركة حول العالم، فتخدم ثلث سكان العالم. ولقد تفوقت شركة هواوي على شركة إريكسون في عام 2012، كأكبر مُصنِّع لمعدات الاتصالات السلكية واللاسلكية في العالم، وتخطت شركة أبل في عام 2018 باعتبارها ثاني أكبر منتج للهواتف الذكية في العالم، بعد شركة سامسونج للإلكترونيات. وهي تحتل المرتبة 72 على قائمة فورتشن غلوبال 500. في ديسمبر 2018، ذكرت شركة هواوي أن إيراداتها السنوية قد ارتفعت إلى 108.5 مليار دولار أمريكي في عام 2018، (بزيادة 21% عن إيرادات عام 2017). وعلى الرغم من نجاح الشركة على الصعيد الدولي، فقد واجهت هواوي الصعوبات في بعض الأسواق، وذلك بسبب ادعاءات بمخاطر الأمن السيبراني – وهي ادعاءات غير مثبتة من حكومة الولايات المتحدة – تفيد بأن معدات البنية التحتية لشركة هواوي قد تعطي الحكومة الصينية القدرة على المراقبة. خاصةً مع تطور شبكات الجيل الخامس 5G اللاسلكية، وكانت هناك دعوات من الولايات المتحدة لمنع استخدام منتجات هواوي أو زميلها للاتصالات الصينية زي تي إي من قبل الولايات المتحدة أو حلفائها. ولقد جادلت شركة هواوي بأن منتجاتها لا تشكل “أي خطر على الأمن السيبراني” أكثر من الخطر الموجود ضمن منتجات أي بائع آخر، وأنه لا يوجد دليل على المزاعم الأمريكية. وانسحبت شركة هواوي من سوق المستهلك الأمريكي في عام 2018، بعد أن أثرت المخاوف التي أثارتها إدارة ترامب على تسويق منتجاتها هناك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى